رأس المال البشري - البيان

رأس المال البشري

العامل الرئيسي والأهم في نجاح أية مؤسسة أو مشروع هو العنصر البشري المؤهل في مجال تخصصه ، وكثيراً ما تفشل مؤسسات في تحقيق أهدافها بسبب عدم توافر الكوادر المهنية المؤهلة لإدارة هذه المؤسسات برغم توافر العديد من الإمكانيات مثل رأس المال والإمكانيات المادية الأخرى والعكس صحيح فقد نجحت مؤسسات في تحقيق أهدافها برغم عدم توافر الإمكانيات المادية بشكل كاف ولكنها تمتلك كفاءات مهنية مؤهلة

لذلك يجب الإهتمام بالعنصر البشري في أية مؤسسة لأنه هو سر النجاح الحقيقي في تحقيق الأهداف ، فأولاً يجب التأكد جيداً عند تعيين موظف جديد أنه يحمل المؤهلات العلمية والخبرات المهنية المطلوبة في مجال تخصصه وثانياً لابد من وجود سياسة موارد بشرية فعّالة ترقى إلى منافسة السياسات المعمول بها في قطاع الأعمال المشابهة ولابد أن تحتوي هذه السياسات على عوامل جاذبة للكفاءات المهنية مثل مستوى الرواتب والمكافآت والمميزات الأخرى ويجب أن تقوم المؤسسة دورياً بتحديث وتطوير هذه السياسات حتى تواكب التطور في مجال الموارد البشرية وثالثاً يجب أن تقوم المؤسسات بخلق بيئة عمل فعّالة وجاذبة ، بيئة يسودها روح الفريق في العمل وتركز على إنتقاء المميزين والمبدعين وتأهيلهم إلى وظائف أعلى من خلال خطة مدروسة ، بيئة يكون فيها المسؤولون والمدراء نموذجاً يحتذى به من باقي الموظفين في الشفافية وتحمل المسؤوليات وعدم إرتكاب التجاوزات لأنه من غير المنطقي أن يتصرف المدراء بأسلوب معين ويتوقعون من الموظفين الباقين أن يتصرفوا بأسلوب مختلف ، بيئة عمل تحفّز المبدعين على إظهار إبداعهم وتدفع مدرائهم إلى تبني هذا الإبداع وتشجيعهم ومكافأتهم عليه باختصار بيئة عمل تحفز كل موظف أن يذهب إلى عمله كل يوم بحب واشتياق ولابد من نبذ التشاحن والتضارب والخلاف الغير مهني والذي يكون له آثار سلبية على العمل وعلى الموظفين أنفسهم ورابعاً لابد لكل مؤسسة أن يكون لديها خطة معتمدة للإحتفاظ بالكوادر المهنية المميزة والعمل على تطوير هذه الكوادر بصفة مستمرة من خلال خطط تدريب فعّالة وتشجيعها على الإستمرار في العمل في المؤسسة

إن المؤسسات التي تمتلك هذه الرؤية والمنهجية بالتأكيد سوف تحقق أهدافها الإستراتيجية ولكن المؤسسات التي تفتقد لذلك سوف تعرض نفسها خلال أمد بسيط إلى خروج الكوادر المؤهلة منها إلى مؤسسات أخرى تقدر قيمتهم وأهميتهم ولن تستطيع إستبدال هذه الكوادر بأخرى وستجد نفسها في وقت قصير لا تمتلك غير الموظفين الذين لا يملكون الخبرات والمؤهلات الكافية وبالتالي ستكون غير قادرة على تحقيق ما خططته من أهداف .

طباعة Email
تعليقات

تعليقات