«إل جي» تستعرض أول تقنية إرسال لاسلكي فائقة الوضوح في العالم

تستعرض شركة إل جي تقنيتها الرائدة عالمياً في مجال بث المحتويات فائقة الوضوح العالي لاسلكياً للمرة الأولى أثناء انعقاد المؤتمر العالمي للجوال 2013 في برشلونة.

تمكن هذه الميزة الممتعة والتي تنتمي إلى تقنيات الجيل التالي للهاتف الذكي من عرض الألعاب ومحتويات الهاتف الذكي على شاشات التلفاز فائق الوضوح العالي في الوقت الفعلي من خلال بث البيانات لاسلكياً من الهاتف إلى التلفاز.

وقال الدكتور جونغ سيوك بارك، الرئيس والمدير التنفيذي لشركة إل جي للاتصالات المتنقلة: "بفضل تقنية البث اللاسلكي للمحتويات فائقة الوضوح العالي، يستطيع المستخدمون الاستمتاع بالمحتويات المفضلة الموجودة على هواتفهم الذكية وعرضها على أحدث شاشات التلفاز عالي الوضوح الفائق"، وأضاف بارك:

"مع تطويرها لأحدث التقنيات، تؤكد إل جي مجدداً على ريادتها في مجال التقارب بين الشاشات والهواتف الذكية من أجل الوصول إلى مشاهدة ممتعة فعلاً".

وأضاف: إن تقنية البث اللاسلكي للمحتويات فائقة عالية الوضوح تمكن من بث محتويات الهاتف الذكي إلى التلفاز بشكل أسرع وأسلس من الأنظمة السابقة لنقل البيانات وضغط الفيديو.

وبأقل ما يمكن من تأخر أو ضياع البيانات. كما يتم تلقائياً أثناء عملية النقل ضبط محتويات الوسائط المتعددة كي تتطابق مع كثافة العرض على شاشة التلفاز مما يجنبها أي قصور أو انقطاع أثناء المشاهدة.

وتابع: إن نظام البث اللاسلكي للمحتويات فائقة الوضوح العالي من إل جي يستهلك نصف الطاقة الكهربائية التي تستهلكها التنقيات الأخرى المشابهة، وتمكنت إل جي من الوصول إلى هذه النتائج عن طريق تخفيف الأعباء الملقاة على معالج الهاتف الذكي وموارد العتاد الأخرى.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات