انطلاق مهرجان الإمارات الرابع للسيارات الكلاسيكية في بوليفار إعمار

ينطلق اليوم مهرجان الإمارات الرابع للسيارات الكلاسيكية ويستمر ثلاثة أيام. وترعى شفروليه المهرجان حيث تخصص جائزة بمناسبة عيدها المئوي تُقدم لأفضل سيارة شفروليه تُعرض خلال المهرجان. وسيشهد المهرجان مشاركة مجموعة واسعة من السيارات الكلاسيكية والدراجات النارية، بما فيها عدد من سيارات شفروليه الكلاسيكية العريقة، كما سيزوره الآلاف من هواة السيارات الكلاسيكية المقيمين في الدولة ومختلف أرجاء الشرق الأوسط.

ويُقام المهرجان في بوليفار إعمار الذي يشرف على برج خليفة ـ أطول مبنى في العالم ـ ويكتسب هذا العام أهمية خاصة لكونه يُصادف نهاية الأسبوع نفسها التي تحتفل فيها الدولة بعيدها الوطني الـ40. وقال جون ستادويك، الرئيس والمدير الإداري لجنرال موتورز، عمليات الشرق الأوسط: لعبت شفروليه دوراً مؤثراً في تاريخ السيارات في المنطقة منذ وصول أول سيارة شفروليه إلى الشرق الأوسط في بدايات القرن العشرين.

وتنظم مهرجان الإمارات للسيارات الكلاسيكية شركة إعمار العقارية بالتعاون مع نادي الإمارات للسيارات والسياحة ووزارة الثقافة والشباب وتنمية المجتمع تحت إشراف الإتحاد الدولي للسيارات التاريخية.

وقال أحمد المطروشي، المدير العام لشركة إعمار العقارية: يُعتبر مهرجان الإمارات للسيارات الكلاسيكية إحدى أكثر المناسبات التي تتمتع بشعبية كبيرة وتستقطب الآلاف من المشاهدين من مختلف أرجاء المنطقة. وأسهمت شفروليه خلال القرن الماضي في تعبيد الطرقات في الشرق الأوسط من خلال إحداثها ثورة في مجال النقل وتقصير أوقات التنقل وفتح مناطق صحراوية داخلية واسعة كانت سابقاً عصيَة على وسائل النقل.

ويوفر المهرجان فرصة نادرة لمشاهدة تصاميم أنيقة اجتازت إمتحان الزمن ورسمت خريطة تطور صناعة السيارات. ومن المتوقع أن يلفت الموكب الملوَن الذي يُعتبر من الأحداث التي يتوجب مشاهدتها خلال مهرجان الإمارات للسيارات الكلاسيكية، انتباه كافة الحشود.

ويُفتتح المهرجان في فندق ذي بالاس، دوار أولد تاون في بوليفار إعمار، وذلك عند الساعة الثالثة بعد الظهر، حيث ستعرض السيارات الكلاسيكية والدراجات النارية. وسيشهد الحدث إنطلاق النسخة الـ33 من رالي دبي الدولي ـ الجولة الأخيرة من بطولة الفيا لراليات الشرق الأوسط 2011 ـ الذي يختتم في الثاني من ديسمبر. أما الاحتفال الختامي لمهرجان الإمارات للسيارات الكلاسيكية، فسوف يُعقد في الساعة الرابعة بعد الظهر، حيث سيتم توزيع الجوائز على مختلف الفائزين.

وسيستمر عرض السيارات الكلاسيكية والدراجات النارية طيلة يوم الثالث من ديسمبر، ما يُضفي إثارة كبيرة على مسيرة داون تاون دبي لمناسبة اليوم الوطني للدولة كما سيضم الموكب عند الرابعة بعد الظهر أربعة نماذج تُمثل تقاليد ثقافة وتراث الإمارات العربية المتحدة، وإنجازات الدولة واثاراتها الأيقونية، وثقافة التنوع التي تتمتع بها الدولة، وتكريم لتقدم الدولة.

ويستضيف بوليفار إعمار أيضاً الاحتفال الختامي لرالي دبي الدولي في تمام الساعة الخامسة مساءً. أما السيارات المشاركة في مهرجان الإمارات للسيارات الكلاسيكية، فستُعرض لاحقاً في أرماني بافليون بالتزامن مع حفل استقبال يقام في الساعة الثامنة والنصف مساءً.

 

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات