عيسى عطايا: إكسبو دبي يعزز الإقبال على القطاع العقاري في الإمارات

«ألف» تستلهم روح الطبيعة والحياة العصرية في «الممشى سيرة»

صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد عيسى عطايا، الرئيس التنفيذي لمجموعة "ألف"، الشركة الرائدة في التطوير العقاري بإمارة الشارقة، أن معرض إكسبو 2020 دبي، يسهم بتنشيط القطاع العقاري في مختلف أنحاء دولة الإمارات العربية المتحدة، بفضل الإقبال الكبير المتوقع من السيّاح والمستثمرين على زيارة المعرض واكتشاف الإمكانيات التي تتمتع بها الدولة، والفرص التي تقدمها الدول الـ 191 المشاركة في أكبر حدث عالمي تستضيفه دولة الإمارات العربية المتحدة.
 
وأشار عطايا، إلى أن مجموعة "ألف"، تقدم من خلال مشاريعها العقارية، وفي مقدمتها مشروعها الأهم والأكبر "الممشى سيرة" ضمن مشروع الممشى، مميّزات تلبي متغيّرات الحياة وتواكب سلوك الناس وأسلوب حياتهم، مستندة إلى الإمكانات الاستثنائية التي تحظى بها الشارقة، باعتبارها مدينة عصرية متطورة، إلى جانب تلبية المتطلبات الجديدة للسوق العقاري، من خلال تطوير مجتمعات سكنية وتجارية وخدمية في مكانٍ واحد، تتوفر فيها كافة احتياجات القاطنين، وتخصيص مساحات إضافية وتصاميم تدعم الإجراءات الاحترازية التي قد يتم اتخاذها في الظروف الطارئة وتعزز مختلف جوانب السلامة.
 
مبانٍ سكنية 

يتضمن مشروع "الممشى سيرة"، مبانٍ سكنية بمعايير جودة عالمية وأرقى المرافق ووسائل الراحة، إلى جانب أفضل الخدمات ومحلات البيع بالتجزئة، والتي تقع جميعها في مكانٍ واحد. كما يتميز الممشى سيرة بموقعه الاستراتيجي على شارع الشيخ خالد بن سلطان القاسمي، بالقرب من المدينة الجامعية بالشارقة، ومطار الشارقة الدولي، وشارع الشيخ محمد بن زايد.

وقال إن "الممشى سيرة" يتميز بكونه المشروع الأول في الإمارة الخالي تماماً من السيارات، بحيث يجمع بين الحياة العصرية، ومرافق التجزئة والترفيه ضمن بيئة تكنولوجية حضارية نابضة بالحياة، بالإضافة إلى روعة التصاميم المعمارية، التي تتبع أفضل الممارسات العالمية لضمان الاستغلال الأمثل للمساحات. إضافةً إلى ممرات ومسارات للمشي والجري وركوب الدراجات الهوائية بطول 3 كيلومتر، وكذلك مساحات خضراء ومجمّعات مائية ومناطق مفتوحة تعمل على تنقية الهواء وخفض درجات الحرارة بمقدار 8-10 درجات مئوية.
 
1586 وحدة 

وأضاف عطايا أن المشروع المتوقع تسليمه في الربع الأخير من 2024،  يتألف من ثلاثة مجمّعات سكنية تضم 1586 وحدة سكنية تتوزع على 10 مبانٍ، لتشكل مجموعة متنوعة من الوحدات التي تضم استوديوهاتٍ وشققاً من 1-2-3 غرف نوم، جميعها مجهّزة وفقاً لأعلى معايير الجودة العالمية مع أرقى المرافق وأفضل وسائل الراحة، وتستمد الوحدات السكنية تصاميمها من روح الطبيعة، وتتماشى مع التوجهّات الجديدة في الحاضر والمستقبل.

ولفت الى أن "الممشى سيرة" خالٍ تماماً من السيارات، لذا أخذ المهندسون الذين عملوا على تصميمه بعين الاعتبار توجيه المباني بزوايا معيّنة للاستفادة من الظل الطبيعي والهواء الطبيعي النقي وحركة الرياح عن طريق استغلال نقاط الضغط الجوي المختلفة، بالإضافة إلى ممرات مظللة مخصصة للمشاة، ومساحات مفتوحة ومجمّعات مائية، ليتمكن الأفراد من التنقل والتنزه في المشروع دون الشعور بحرارة الشمس في الصيف.
 
منازل ذكية 

وبين أن "الممشى سيرة" تم تصميمه ليشعر السكّان بالانتماء والراحة، ويلبي احتياجات الأفراد الذين يرغبون في الحصول على نمط حياة متوازن، من خلال مميزات خاصة بالمنازل الذكية التي تتماشى مع المتغيّرات الحالية. كما يوفر أسلوب حياة متميز يمكّن السكان من الوصول إلى العديد من المنشآت الحيوية التي تبعد خطوات قليلة عن المشروع.
 
ويحافظ المشروع على عناصر التاريخ الغني للشارقة، وتراثها الزاخر بالتفاصيل، وريادتها في مجالات الثقافة والتعليم والعمران، تحقيقاً لرؤية مؤسس مجموعة "ألف"، المغفور له الشيخ خالد بن سلطان القاسمي، رحمه الله، في توفير تجارب أسلوب حياة عصرية للمجتمعات المحلية وتجّار التجزئة على حدٍ سواء. 

ويضم المشروع أحواض سباحة، وحدائق، وملاعب لكرة القدم والسلة والطائرة والتنس والكريكيت، وكرة التيك، والتلال الرملية، ومناطق التسلّق، بالإضافة إلى محال متعددة للبيع بالتجزئة، ونادٍ صحي، وصالة ألعاب رياضية واسعة، وممرات لممارسة رياضة المشي، ومركز ترفيه عائلي، ومنطقة مخصصة للأطفال، ومناطق تسوق وغيرها الكثير من الخيارات الترفيهية.
 
"سرور 2"... 

وكانت مجموعة "ألف" قد كشفت مؤخراً عن تفاصيل مبنى "سرور 2" في "الممشى سيرة"، والذي يتكون من 198 وحدة سكنية، موزعة على 24 استديو، 156 شقة بغرفة نوم واحدة، و2 شقة بغرفتي نوم، و16 شقة بثلاث غرف نوم، جميعها مجهزة بأعلى معايير الجودة العالمية وأرقى المرافق وأفضل وسائل الراحة.

طباعة Email