اليابان تبدأ في فترة توفير الطاقة في ظل الخوف من نقص الامدادات

ت + ت - الحجم الطبيعي

بدأت فترة توفير الكهرباء في اليابان اليوم الخميس، حيث طلبت الحكومة من المواطنين ارتداء الملابس الثقيلة في الأماكن المغلقة، وضبط درجات الحرارة على درجة منخفضة، بالإضافة إلى خطوات أخرى، وذلك خلال فصل الشتاء الممتد حتى مارس المقبل، وذلك بسبب المخاوف المتعلقة بأزمة الطاقة.

 وذكرت وكالة كيودو اليابانية للأنباء أن هذا أول مخطط لتوفير الطاقة على مستوى البلاد، يمتد خلال فصول الشتاء منذ عام 2015، عندما خرجت جميع المفاعلات النووية في البلاد من الخدمة في أعقاب كارثة محطة فوكوشيما النووية عام 2011، التي أعقبت زلزالا قويا وموجات مد عاتية " تسونامي".

ومازالت إمدادات الغاز الطبيعي المسال، المستخدمة في محطات الطاقة الحرارية، يحيط بها الغموض بالنسبة لليابان، التي تفتقر للموارد، وذلك بسبب المعوقات في السوق الناجمة عن الحرب الروسية الأوكرانية.

 وبالتعاون مع الجهات المزودة للكهرباء، تعتزم الحكومة وشركات الكهرباء تقديم حوافز للمستهلكين الذين يقومون بتوفير الطاقة عبر نظام نقاط مكافآت.

 

طباعة Email