النفط يقترب من 90 دولاراً مع بحث «أوبك+» خفض الإنتاج

ت + ت - الحجم الطبيعي

ارتفعت أسعار النفط اليوم الخميس مع تراجع المؤشرات على احتمال خفض تجمع «أوبك+» للإنتاج على خلفية صعود الدولار وضعف التوقعات الاقتصادية.

وارتفعت العقود الآجلة لخام برنت تسليم نوفمبر 26 سنتاً، أو 0.3 % إلى 89.58 دولاراً للبرميل بحلول الساعة 1354 بتوقيت جرينتش. وتراجع عقد تسليم شهر ديسمبر الأكثر نشاطاً 13 سنتاً، أو 0.2 %، إلى 87.92 دولاراً.

وتراجعت العقود الآجلة للخام الأمريكي لشهر نوفمبر 8 سنتات، أو 0.1 % إلى 82.07 دولاراً.

وقال مصدران من مجموعة «أوبك+» لرويترز إن أعضاء بارزين في التكتل بدؤوا مناقشات بشأن اتخاذ قرار بشأن خفض إنتاج النفط عندما يجتمعون في الخامس من أكتوبر.

وقال مصدر من منظمة أوبك إن من المرجح خفض الإنتاج لكنه لم يشر إلى حجم هذه التخفيضات.

وذكرت رويترز هذا الأسبوع أن من المرجح أن تقترح روسيا خفض «أوبك+» إنتاجها النفطي بنحو مليون برميل يومياً.

كما تسبب الإعصار إيان في دعم الأسعار، حيث عُلق إنتاج نحو 157706 براميل يومياً في خليج المكسيك اعتباراً من أمس الأربعاء، وفقاً للسلطات الأمريكية.

وكان الخامان القياسيان قد شهدا ارتفاعاً في الجلستين السابقتين وسط تقلبات التداول بعد أن وصلا إلى أدنى مستوى لهما في 9 أشهر هذا الأسبوع إذ أدى انخفاض مؤقت في مؤشر الدولار وتراجع في مخزونات الوقود الأمريكي بشكل أكبر من المتوقع إلى زيادة الآمال في انتعاش الطلب.

ومع ذلك، ارتفع مؤشر الدولار مرة أخرى اليوم الخميس، ما قلل من شهية المستثمرين للمخاطرة وأذكى المخاوف حيال الركود، مما أدى إلى انخفاض عقدي الخام في وقت سابق من الجلسة.

طباعة Email