تراجع الدولار مع عودة الإقبال على المخاطر

ت + ت - الحجم الطبيعي

 هبط سعر الدولار وسجلت العملات الرئيسية المنافسة مكاسب، اليوم الاثنين، مع عودة الإقبال على المخاطرة لأسواق العملات، في حين يقيّم المستثمرون الأثر المحتمل لرفع متوقع في أسعار الفائدة الأمريكية هذا الأسبوع.

وأشار مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) إلى رفع للفائدة بمقدار 75 نقطة أساس في اجتماعاته يومي 26 و27 يوليو الجاري على الرغم من بيانات الأسبوع الماضي التي أظهرت أن التضخم بلغ 9.1 % على أساس سنوي في يونيو، مما يزيد من احتمالات رفع أكبر للفائدة بمقدار مئة نقطة أساس في وقت لاحق هذا العام.

وخلال التعاملات نزل مؤشر الدولار 0.2 % إلى 106.49 في حين ارتفع اليورو 1.02195 دولار.

وارتفع الدولار أمام الين الياباني 0.2 % إلى 136.375 يناً للدولار.

وصعد الجنيه الإسترليني 0.2 % إلى 1.2035 دولار.

طباعة Email