النفط يتراجع بفعل إغلاقات جديدة في الصين

ت + ت - الحجم الطبيعي

تراجعت أسعار النفط لكنها لا تزال قرب أعلى مستوياتها في ثلاثة أشهر بعد أن فرضت أجزاء من شنغهاي إجراءات إغلاق جديدة لاحتواء «كوفيد19» على الرغم من تقديم صادرات الصين دفعة لتوقعات الطلب بعد أن جاءت أقوى من المتوقع في مايو.

وانخفضت العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت لشهر أغسطس 44 سنتاً إلى 123.17 دولاراً للبرميل، بينما فقد خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي لشهر يوليو 62 سنتاً أو 0.5 % إلى 121.26 دولاراً للبرميل.

وارتفعت أسعار النفط بشكل مطرد خلال الشهرين الماضيين مدفوعة بالزيادات الكبيرة في أسعار المنتجات المكررة بسبب شح المعروض فضلاً عن الطلب المتزايد. وقفزت صادرات الصين في مايو 16.9 % مقارنة معها قبل عام، إذ سمح تخفيف قيود «كوفيد19» لمصانع بمعاودة التشغيل، وهو أسرع نمو منذ يناير من هذا العام وتجاوز مثلي توقعات المحللين.

غير أن أجزاء من شنغهاي بدأت فرض قيود إغلاق جديدة، إذ تلقى سكان منطقة مينهانج أوامر بالبقاء في منازلهم لمدة يومين للسيطرة على مخاطر انتقال العدوى. وفي الوقت نفسه، استمر الطلب على البنزين خلال الصيف في الولايات المتحدة في إعطاء دفعة للأسعار.

وأظهرت بيانات حكومية انخفاض مخزونات البنزين الأمريكية بشكل غير متوقع الأسبوع الماضي، مما يشير إلى صمود الطلب على وقود السيارات خلال ذروة فترة القيادة على الرغم من الارتفاع الشديد في أسعار البنزين.

طباعة Email