الذهب يرتفع من أدنى مستوى في أسبوعين مع استمرار مخاوف التضخم

ت + ت - الحجم الطبيعي

ارتفعت أسعار الذهب من أدنى مستوياتها في أسبوعين اليوم الأربعاء بدعم من مخاوف زيادة معدلات التضخم، غير أن ارتفاع الدولار وعوائد سندات الخزانة الأمريكية قيدا المكاسب.

وصعد الذهب في المعاملات الفورية 0.3% إلى 1842.83 دولاراً للأوقية (الأونصة) في الساعة 1516 بتوقيت غرينتش، بعد أن هبط في وقت سابق من الجلسة إلى 1827.80، مسجلاً أدنى مستوياته منذ 19 مايو.

وهبطت عقود الذهب الأمريكية الآجلة 0.1% إلى 1846.50 دولاراً للأوقية.

ومما يجعل الذهب أكثر كلفة لحائزي العملات الأخرى، ارتفاع مؤشر الدولار 0.3%، بينما ارتفعت عوائد سندات الخزانة الأمريكية أيضاً.

وكانت بيانات التضخم في منطقة اليورو أعلى بكثير من المتوقع أمس الثلاثاء، مما زاد الضغط على البنك المركزي الأوروبي قبل اجتماع السياسة النقدية الأسبوع المقبل.

ويتطلع المستثمرون أيضاً إلى بيانات الوظائف غير الزراعية في الولايات المتحدة وبيانات التضخم لشهر مايو لاستنباط دلائل بشأن الاقتصاد وتوقعات مسار تشديد السياسة الاتحادية.

وتعتبر السبائك وسيلة تحوط من التضخم وملاذاً آمناً في أوقات عدم اليقين السياسي والاقتصادي. ومع ذلك، فإن أسعار الفائدة المرتفعة تزيد من كلفة الفرصة البديلة لحيازة الذهب وتعزز الدولار.

وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، ارتفع سعر الفضة الفوري 1.1% إلى 21.76 دولاراً للأوقية، بعد أن سجل أدنى مستوى له في أسبوعين في وقت سابق.

وصعد البلاتين 2.6% إلى 989.34 دولاراً، بعد أن قفز في وقت سابق 4.4% إلى 1006.93 دولارات. وسار البلاديوم على دربهما في الارتفاع، وزاد هو الآخر 0.5% إلى 2.009.93 دولار.

طباعة Email