بـ 116.7 مليار دولار وارن بافيت يعود لقائمة الخمسة الأكثر ثراءً

ت + ت - الحجم الطبيعي

زادت ثروة الملياردير وارن بافيت بمعدل 7.2 بالمئة هذا العام، لتصل إلى 116.7 مليار دولار، في ظل ارتفاع أسهم شركة "بيركشاير هاثاواي" (Berkshire Hathaway)، ليحتل بذلك المركز الخامس على مؤشر بلومبرغ للمليارديرات.

وخلال نفس الفترة، تراجعت صافي ثروات أثرياء التكنولوجيا مثل إيلون ماسك من شركة "تسلا" وجيف بيزوس من "أمازون" بنسبة 15 بالمئة على الأقل.

وتعد هذه المرة الأولى منذ عام التي يحتل فيها بافيت، البالغ من العمر 91 عاماً، مرتبة عالية بين قائمة أغنى 500 شخص في العالم. وكان قد تراجع إلى المرتبة 11 في أكتوبر.

وقد فرّ المستثمرون من أسهم شركات التكنولوجيا في الأسابيع الأخيرة، لينخفض مؤشر "ناسداك المركب" بنسبة 3.6 بالمئة يوم الاثنين إلى أدنى مستوياته منذ عام تقريباً.

وتراجعت الأسهم الأمريكية بشكل عام بأكبر قدر في 17 شهراً، حيث أثار الغزو الروسي لأوكرانيا مخاوف من نقص النفط لفترات طويلة وتسارع التضخم.

وكشفت شركة "بيركشاير هاثاواي" يوم الجمعة عن شراء ما يقرب من 30 مليون سهم إضافي في شركة "أوكسيدنتال بتروليوم"، وهي شركة نفط وغاز مقرها هيوستن.

وساعدت الصفقة، التي بلغت قيمتها حوالي 1.6 مليار دولار في منتصف نهار الإثنين، في سحب قدر من سيولة شركته البالغة 146.7 مليار دولار تقريباً والتي تعد قرب مستوياتها التاريخية.

طباعة Email