برميل النفط يلامس أعلى مستوى منذ 2008

ت + ت - الحجم الطبيعي

لامس سعر برميل خام برنت بحر الشمال عتبة 140 دولارا الأحد، مقتربا من أعلى مستوى له على الإطلاق والذي سُجّل في أغسطس 2008 عند 147,50 دولارا.

وبعيد افتتاح التداول نحو الساعة 23,00 ت غ، ارتفع سعر خام برنت المرجعي تسليم مايو، إلى 139,13 دولارا، قبل أن يتراجع.

وعند حوالي الساعة 00,30 بتوقيت غرينتش، كان لا يزال مرتفعا بنسبة 9,02% عند 128,77 دولارا.

أما برميل غرب تكساس الوسيط الأمريكي لشهر أبريل، فارتفع الأحد إلى 130,50 دولارا.

وعند حوالي الساعة 00,30 بتوقيت غرينتش، كان لا يزال مرتفعا بنسبة 8,18% عند 125,15 دولارا.

وعزا محللون الارتفاع إلى التأخير في اختتام المحادثات النووية الإيرانية، وبالتالي التأخير في احتمال عودة الخام الإيراني إلى الأسواق العالمية التي تعاني بالفعل من تعطل الإمدادات الروسية.

وشاب غموض محادثات إحياء الاتفاق النووي الإيراني لعام 2015 مع القوى العالمية، الأحد، عقب مطالب روسيا بضمانات من الولايات المتحدة بأن العقوبات التي تواجهها بشأن الصراع في أوكرانيا لن تضر بتجارتها مع طهران.

وأعلن وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن الأحد أن الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي "يناقشان بشكل مكثف" إمكانية حظر واردات النفط الروسي ردا على العمليو العسكرية في أوكرانيا.

وقال في تصريح لشبكة "سي إن إن" الأمريكية "نتحدث مع شركائنا الأوروبيين وحلفائنا للنظر، بطريقة منسقة، في فكرة حظر استيراد النفط الروسي مع ضمان بقاء إمدادات كافية من النفط في الأسواق العالمية".

وتتعرض إدارة الرئيس جو بايدن لضغوط سياسية متزايدة لتمديد العقوبات ضد روسيا إلى مجال الطاقة. وقد استثني حتى الآن هذا القطاع من العقوبات الغربية للحفاظ على استقرار الأسواق.

 

طباعة Email