تعاون بين «ضمان الاستثمار» ومجلس الأعمال الروسي العربي

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

أكدت المؤسسة العربية لضمان الاستثمار وائتمان الصادرات (ضمان)، استعداها لتعزيز التعاون التجاري والاستثماري مع مجلس الأعمال الروسي العربي من خلال ما تقدمه من خدمات تأمينية ومعلوماتية وبحثية متنوعة.

وأوضحت المؤسسة في ورقة عمل قدمها أحمد الضبع رئيس وحدة البحوث والنشر بالمؤسسة نيابة عن مديرها العام عبد الله أحمد الصبيح في اليوم الأول لاجتماعات مجلس الأعمال الروسي العربي المنعقد في الامارات، أن العلاقات الروسية - العربية شهدت تطورات متباينة عبر العقود الماضية ما بين فترات رواج وازدهار.

وأشارت الورقة إلى أن العلاقات التجارية الروسية- العربية استقرت وفق بيانات الاونكتاد خلال الفترة بين عامي 2011 و2020 على مستوى متواضع يبلغ 14.7 مليار دولار وهو ما يمثل 2.1% من حجم تجارة روسيا الخارجية و0.8% من حجم تجارة الدول العربية الخارجية في المتوسط.

وأوضحت الورقة أنه استناداً لقاعدة بيانات مشاريع الاستثمار الأجنبي المباشر في العالم FDI Markets بلغت التكلفة الاستثمارية لمشاريع الاستثمار الروسي المباشر الجديدة في الدول العربية خلال الفترة بين عامي 2003 و2021 نحو 64.4 مليار دولار تمثل 5% من حجم استثمارات المشاريع الأجنبية في المنطقة، في المقابل بلغت التكلفة الاستثمارية لمشاريع الاستثمار العربي المباشر في روسيا 3.8 مليارات دولار تمثل 1% من مجمل مشاريع الاستثمار الأجنبي في روسيا.

وأكدت  المؤسسة العربية لضمان الاستثمار وائتمان الصادرات (ضمان)، أهمية توسع الجانبين في اللجوء لخدمات التأمين المتخصص للصادرات والاستثمار والتمويل ضد المخاطر التجارية وغير التجارية.

وأشارت المؤسسة الى أنها توفير الغطاء التأميني للعديد من الاستثمارات الروسية القائمة والجديدة في دول المنطقة وذلك ضد المخاطر غير التجارية.

وأكدت المؤسسة استعدادها لتقديم بحوث ومعلومات متخصصة وتفصيلية للجهات المعنية بتشجيع التبادل التجاري والاستثماري والاقتصادي بشكل عام بين الجانبين.

 

 

طباعة Email