هبوط العقود الآجلة الأمريكية للغاز الطبيعي 4%

هبطت العقود الآجلة الأمريكية للغاز الطبيعي أربعة بالمئة إلى أدنى مستوى في أسبوعين أمس الاثنين مع تزايد الإنتاج وتوقعات بأن تستمر أحوال جوية أكثر اعتدالا حتى أواخر أكتوبر.

وأشار متعاملون إلى أن العقود الأمريكية للغاز انخفضت على الرغم من أن أسعار الغاز في أوروبا صعدت حوالي خمسة بالمئة أمس في حين سجلت العقود الآجلة للنفط الأمريكي أعلى مستوياتها منذ أكتوبر 2014 بفعل مخاوف من نقص محتمل في إمدادات الطاقة هذا الشتاء.

وأنهت عقود الغاز الأمريكية لأقرب استحقاق جلسة التداول منخفضة 22 سنتا، أو 4.0 بالمئة، لتسجل عند التسوية 5.345 دولار للمليون وحدة حرارية بريطانية، وهو أدنى مستوى إغلاق منذ 24 سبتمبر.

وقفزت أسعار الغاز في أوروبا وآسيا إلى مستويات قياسية الأسبوع الماضي بفعل مخاوف من أن أوروبا لن يكون لديها مخزون كاف من الغاز لموسم التدفئة الشتوية ومع بقاء الطلب في آسيا قويا.

وبعد أن وصلت عقود الغاز الأمريكية إلى أعلى مستوى منذ 2008 أثناء تقلبات قياسية للسوق الأسبوع الماضي، قلص المضاربون مراكزهم الدائنة إلى أدنى مستوى منذ أبريل 2021 في حين أقبل بعض المتعاملين على مبيعات لجني الأرباح.

كلمات دالة:
  • آسيا،
  • النفط ،
  • أوروبا،
  • الغاز
طباعة Email