إنتاج النفط في روسيا لأعلى مستوى منذ 13 شهراً

ت + ت - الحجم الطبيعي

عاود إنتاج النفط في روسيا، النمو خلال سبتمبر الماضي، ليصل إلى أعلى مستوى خلال 13 شهراً، حيث قامت الشركات بزيادة الإنتاج، بموجب قرار تحالف «أوبك بلس»، كما زاد إنتاج مصنع «بي جيه إس سي» لإنتاج المكثفات، التابع لشركة غازبروم، في أعقاب السيطرة على حريق.

 ونقلت وكالة بلومبرغ، عن بيانات أصدرتها «سي.دي.يو-تي.إي.كيه»، التابعة لوزارة الطاقة الروسية، أن روسيا أنتجت 43.86 مليون طن من النفط الخام والمكثفات، خلال سبتمبر الماضي، ويعني هذا إنتاج 10.716 ملايين برميل يومياً، بناء على نسبة التحويل للبرميل لكل طن، بواقع 7.33.

 وارتفع حجم الإنتاج في روسيا الشهر الماضي، بنسبة 2.6 %، مقارنة مع أغسطس السابق عليه، عندما خفضت غازبروم الإنتاج في أكبر مصنع مكثفات للشركة، والذي يقع في غربي سيبيريا، بعد الحريق.

وأوضحت بلومبرغ أنه بمقتضى الاتفاق بين منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفائها، المنتجين الرئيسيين من خارج المنظمة، بقيادة روسيا، يمكن لتحالف «أوبك بلس»، الذي يضم الطرفين، زيادة إنتاج النفط الخام بواقع 400 ألف برميل يومياً كل شهر، بداية من أغسطس. ونصيب روسيا من هذه الزيادة الربع.

 ومن المقرر أن تستمر الزيادة على هذا النحو، لحين إلغاء جميع القيود على الإنتاج، والتي فرضت بسبب وباء «كورونا»، ويعقد تحالف «أوبك بلس» اجتماعاً الاثنين.

طباعة Email