توقعات بتباطؤ حاد لاقتصاد الصين في الربع الثالث

توقع خبير اقتصادي بارز تراجع النمو الاقتصادي في الصين خلال الربع الثالث من العام الحالي إلى مستويات تقترب من الصفر، مقارنة بالأشهر الماضية، وذلك في ظل تشديد الحكومة الصينية قيود مكافحة انتشار فيروس كورونا المستجد.

وتوقع كريستوف بارو، كبير الاقتصاديين لدى مؤسسة «ماركت سيكيوريتيز»، انخفاض نمو الناتج المحلي للاقتصاد الصيني على مدار العام بأقل من 8%.

وقال: «أرى أن الاقتصاد الصيني سيشهد تباطؤاً بشكل حاد خلال الربع الثالث، ويرجع ذلك بشكل أساسي إلى تدابير مكافحة الفيروس، فضلاً عن القيود المفروضة على الممتلكات».

وكان بارو الخبير الاقتصادي صاحب أعلى تصنيف في توقعات وكالة بلومبيرغ للاقتصاد الصيني العام الماضي.

وتعد توقعات بارو بشأن نمو الاقتصاد الصيني بنسبة 0.3% خلال الفترة من يوليو حتى سبتمبر مقارنة بالأشهر الثلاثة السابقة، هي أقل من متوسط التقدير البالغ 1.1% والذي توصل إليه استطلاع أجرته بلومبرغ مع خبراء اقتصاد.

كما توقع بارو تراجع نمو الاقتصاد الصيني خلال العام الحالي، مقارنة بمتوسط نمو بنحو 8.4% تتوقعه مؤسسة ماركت سيكيوريتيز.

تأتي توقعات بارو بعدما أظهرت البيانات الشهرية تراجع نمو الاقتصاد الصيني بشكل حاد خلال شهر أغسطس الماضي، وذلك بسبب تراجع مبيعات قطاعي التجزئة والعقارات.

وفرضت الصين قيوداً جديدة أكثر صرامة على السفر وذلك في محاولة للتصدي للطفرة دلتا المتحورة من فيروس كورونا، والتي ظهرت في البلاد في أواخر يوليو الماضي.

ومن المقرر أن تصدر الصين بيانات الناتج المحلي الإجمالي للربع الثالث في 18 أكتوبر المقبل. وخلال الربع الثاني من العام الحالي، ارتفع نمو الناتج المحلي الإجمالي للاقتصاد الصيني بنسبة 7.9% مقارنة بالفترة نفسها من العام 2020، ومقارنة بنحو 1.3% عن الربع الأول من العام الحالي.

طباعة Email