العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    «فايننشيال تايمز»: «مبادلة» تجلب الخبرات التعليمية البريطانية للمنطقة

    أفادت صحيفة «فايننشيال تايمز» البريطانية بأن «مبادلة للاستثمارات المالية»، ذراع الاستثمارات المالية لدى شركة مبادلة للاستثمار «مبادلة»، تعتزم التوسع في جلب الخدمات التعليمية البريطانية الموجهة للطلبة ذوي الاحتياجات الخاصة إلى منطقة الشرق الأوسط، وذلك بعد استحواذها على حصة أغلبية في «وايترسلاك»، التي تُعد واحداً من أكبر مزودي هذه النوعية من الخدمات التعليمية في المملكة المتحدة.

    وبحسب تقرير نشرته الصحيفة، وافقت «مبادلة للاستثمارات المالية» الشهر الماضي على شراء حصة مُسيطرة في «وايترسلاك»، التي يقع مقرها الرئيس في مُقاطعة «كمبريا» وتُدير 18 مدرسة للتلاميذ من ذوي الاحتياجات الخاصة، و18 داراً لرعاية الأطفال، وسبعة مراكز للتعليم المتكامل. 

    وأفاد التقرير بأن الصفقة رفعت قيمة «وايترسلاك» السوقية إلى 590 مليون جنيه إسترليني.

    ونقل التقرير عن أديب مطر، رئيس قسم الأسهم الخاصة لدى «مبادلة للاستثمارات المالية» تصريحاً مفاده أن الشركة اشترت حصة الأغلبية في «وايترسلاك» من «تشارم كابيتال بارتنرز» البريطانية للاستثمارات الخاصة، بهدف افتتاح منشآت تابعة للمدرسة في الإمارات، والكويت والمملكة العربية السعودية، والتي تتميز جميعها بوجود جاليات أجنبية ضخمة ضمن سكانها.

    وقال مطر: «تتطلع الشركة إلى اكتشاف الفرص لجلب خبرات «وايترسلاك» ومعارفها إلى الشرق الأوسط».

    وذكر التقرير أن هذه الصفقة تُعد أول محاولة من جانب «مبادلة» لدخول قطاع تعليم الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة، وإن كانت لديها بالفعل استثمارات في قطاع الرعاية الصحية، مثل «مستشفى كليفلاند كلينك أبوظبي»، وشراكتها مع «امبريال كوليدج» في إدارة «مركز امبريال كوليدج لندن للسكري» في أبوظبي.

    وتأتي هذه الصفقة عقب الشراكة الاستثمارية الإماراتية البريطانية التي أبرمت في مارس الماضي بُغية التركيز على الاستثمار في بعض القطاعات البريطانية، وفي مقدمتها الرعاية الصحية، إلى جانب التقنية، والطاقة النظيفة، والبنية التحتية، وتضمنت التزام «مبادلة» استثمار مبلغ 800 مليون جنيه إسترليني في قطاع العلوم الحيوية البريطاني على مدى خمس سنوات.

    طباعة Email