العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    قمم قياسية جديدة للأسهم الأمريكية والأوروبية بدعم نتائج الشركات

    ارتفع المؤشران داو وستاندرد أند بورز 500 عند مستويات قياسية أمس، بعد أن أعلنت والت ديزني عن نتائج تفوق توقعات السوق، بينما أدت مؤشرات على فتور التضخم وتعافٍ قوي لأرباح الشركات إلى إبقاء المؤشرات على مسار تحقيق مكاسب للأسبوع الثاني على التوالي.

    وارتفع المؤشر داو جونز الصناعي 51.71 نقطة بما يعادل 0.15% عند الفتح إلى 35551.56 نقطة، وفتح المؤشر ستاندرد أند بورز 500 مرتفعاً 4.01 نقاط أو 0.09% إلى 4464.84 نقطة.

    ونزل المؤشر ناسداك المجمع 8.81 نقاط أو0.06% إلى 14825.07 نقطة.

    وأوروبياً، بلغت الأسهم الأوروبية قمماً جديدة وتمضي صوب تحقيق مكاسب للأسبوع الرابع على التوالي بفضل تفاؤل حيال موسم قوي لنتائج أعمال الشركات وتعافٍ مطرد من التراجع الاقتصادي الناجم عن الجائحة.

     وصعد المؤشر ستوكس 600 للأسهم الأوروبية 0.1% ليبلغ مستوى قياسياً للجلسة العاشرة على التوالي. وكان قطاعا البيع بالتجزئة والسفر والترفيه في صدارة الرابحين.

     وزاد سهم أديداس 1.8% بعد أن قالت الشركة إنها تبيع ريبوك إلى أوثنتيك براندز جروب مقابل 2.1 مليار يورو (2.5 مليار دولار).

     وقفز سهم زوبلس لبيع الحيوانات الأليفة 40.4% بعد أن قبلت الشركة عرض استحواذ بقيمة نحو ثلاثة مليارات يورو (3.5 مليارات دولار) من شركة الاستثمار المباشر الأمريكية هيلمان أند فريدمان.

     

    ومن جانبه، أغلق المؤشر نيكي الياباني على انخفاض أمس، مدفوعاً بتراجع الأسهم المرتبطة بالرقائق التي اقتفت أثر نظيراتها الأمريكية لكن سهم ريكروت هولدينجز ذا الثقل كبح الخسائر بفضل ارتفاعه.

     وتراجع نيكي 0.14% ليغلق عند 27977.15 نقطة، بينما ربح المؤشر توبكس الأوسع نطاقاً 0.15% إلى 1956.39 نقطة. لكن في الأسبوع، حقق نيكي ثاني مكسب على التوالي.

     وارتفع سهم ريكروت هولدينجز 10.01% بعد أن فاقت توقعات معدلة للأرباح السنوية لشركة التوظيف والنشر متوسط توقعات المحللين.

    وقفز سهم جيه.إف.إي هولدينجز 9.32% بعد أن زادت شركة صناعة الصلب توقعها لصافي الأرباح السنوية إلى مثليه.

     لكن أسهم شركتي إنتاج معدات تصنيع الرقائق طوكيو إلكترون وأدفانتست خسرت 1.85% و4.73% على الترتيب، إذ انخفض مؤشر فيلادلفيا لأشباه الموصلات الأمريكي للجلسة السادسة على التوالي أمس الخميس.

     وتصدرت شركات التكرير الانخفاض بين 33 مؤشراً فرعياً للقطاعات في بورصة طوكيو مع تراجع أسعار النفط. كما هبط قطاعا النقل الجوي والبري في ظل المزيد من الانتشار لجائحة «كوفيد 19» في اليابان.

     ونزل سهم توشيبا 4.37% على الرغم من عودة الشركة للربحية، إذ قالت الشركة العملاقة التي نالت منها فضيحة إنها تعكف على اختيار مرشحين لشغل منصب الرئيس التنفيذي ورئيس مجلس الإدارة بشكل دائم.

    طباعة Email