العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    «ناسداك» إلى ذروة بدعم أسهم التكنولوجيا

    سجّل مؤشر ناسداك الأمريكي المتخصص في الشركات التقنية مستوى مرتفعاً غير مسبوق جديداً عند الفتح اليوم الأربعاء، إذ أدى انخفاض عائدات سندات الخزانة إلى رفع الأسهم المرتبطة بالنمو التي يشكل قطاع التكنولوجيا ثقلاً فيها، في حين تتجه أنظار المستثمرين إلى محضر اجتماع مجلس الاحتياطي الاتحادي من اجتماع يونيو لاستقاء مؤشرات بشأن مسار دعم السياسة في المستقبل.

    وصعد مؤشر داو جونز الصناعي 26.80 نقطة بما يعادل 0.08 % إلى 34604.17 نقطة، وفتح مؤشر ستاندرد أند بورز 500 مرتفعاً 7.47 نقاط أو 0.17 % إلى 4351.01 نقطة، وزاد مؤشر ناسداك المجمع 89.78 نقطة أو 0.61 % إلى 14753.42 نقطة.

    وربحت الأسهم الأوروبية مع انتعاش قطاعات حساسة للاقتصاد مثل التعدين وصناعة السيارات من تراجعات حادة في الجلسة السابقة نتيجة لهبوط عائدات السندات.

    وزاد مؤشر ستوكس 600 للأسهم الأوروبية 0.5 %خلال التعاملات. وأمس الثلاثاء، توقف الاتجاه الصعودي الذي شهده المؤشر على مدار 3 جلسات متتالية عقب هبوط حاد لعائدات السندات الأمريكية وفي منطقة اليورو نتيجة مخاوف حيال تعافي الاقتصاد العالمي.

    وصعدت أسهم شركات التعدين والنفط والغاز وصناعة السيارات، التي تحملت عبء موجة البيع بالأمس، بما بين 1 و1.3 %.

    وزاد أسهم شركة النفط العملاقة رويال داتش شل المدرجة في بريطانيا 2.7 % بعدما أعلنت أنها سترفع عائدات المساهمين من خلال إعادة شراء أسهم أوتوزيعات.

    وزاد سهم شركة البرمجيات الألمانية ساب 2.7 % أيضاً وعزا متعاملون ذلك لرفع بنك أوف أمريكا توصيته للسهم إلى شراء.

    تضرر المعنويات
    وأغلقت أسهم اليابان منخفضة، متضررة من الأسهم المرتبطة بالرقائق، إذ نالت مخاوف بشأن تزايد إصابات كوفيد-19 قبل دورة الألعاب الأولمبية من المعنويات.

    ونزل مؤشر نيكاي القياسي 0.96 % ليغلق عند 28366.95 نقطة، فيما تراجع مؤشر توبكس الأوسع نطاقاً 0.86 % إلى 1937.68 نقطة.

    واقتفت الأسهم المرتبطة بالرقائق أثر انخفاض مؤشر فيلادلفيا لأشباه الموصلات وفقد سهم طوكيو إلكترون 0.4 % وتراجع سهم أدفانتست 0.82 % وخسر سهم شين إتسو كيميكال 3.27 %.

    وقال شويتشي أريساوا مدير عام قسم أبحاث الاستثمار في إيواي كوزمو سكيورتيز «لا يزال من الصعب إيجاد أنباء طيبة ترفع أسهم اليابان، إذ تنخفض وتيرة حملة التطعيمات، في حين عدد الإصابات في طوكيو آخذ في الارتفاع، ولدينا دورة ألعاب أولمبية وسط الجائحة».

    وقال أريساوا إن إغلاق داو الضعيف الليلة الماضية ضغط على أسهم اليابان أيضاً.

    كما تراجعت أسهم ذات ثقل أخرى فقد نزل سهم فاست ريتيلينج التي تدير متاجر الملابس للعلامة التجارية يونيكلو 1.11 %.

    وفقد سهم مجموعة سوفت بنك 0.62 %.

     

    طباعة Email