32 % نمو مبيعات «بيربري» البريطانية

 أعلنت العلامة التجارية البريطانية الفاخرة، «بيربري»، تسجيلها انتعاشاً في مبيعاتها بالمتاجر بنسبة 32 % خلال الربع الأول من العام الجاري، وذلك على الرغم من إغلاق الكثير من متاجرها بسبب قرارات الإغلاق التي تم فرضها عالمياً لمكافحة تفشي فيروس كورونا.

 وقالت العلامة التجارية إن مبيعاتها بالسعر الكامل زادت بنسبة 63 % خلال الربع الأول، بالمقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، بفضل عمليات البيع في البر الرئيسي الصيني وكوريا الجنوبية والولايات المتحدة.

ويشار إلى أن الصين عادت - إلى حد كبير - إلى وضعها الطبيعي في العام الماضي، بعد أن سيطرت على التفشي الأول لفيروس كورونا، كما أعادت كوريا الجنوبية فتح متاجرها.

 أما الولايات المتحدة، فلديها قوانين مختلفة مفروضة في أنحاء ولاياتها، مما يعني أنه قد تم السماح لبعض متاجر البيع بالتجزئة غير الأساسية بأن تظل مفتوحة طوال فترة تفشي الوباء.

 وقالت «بيربري» في نتائجها التي تخص العام بأكمله، إن هناك انخفاضاً بنسبة 12 % في الأرباح الأساسية قبل خصم الضرائب، وصل إلى 366 مليون جنيه إسترليني (513 مليون دولار)، خلال العام المنتهي في 27 مارس الماضي.

طباعة Email