الأسهم الأمريكية مستقرة بعد بداية قوية وأوروبا تصعد

لم يطرأ تغير يذكر على المؤشرات الرئيسية في بورصة «وول ستريت» عند الفتح اليوم الثلاثاء بعد بداية قوية لشهر مارس، إذ يتابع المستثمرون عن كثب سوق السندات وكذلك التقدم على صعيد الجولة المقبلة من التحفيز المالي.

ونزل مؤشر داو جونز الصناعي 0.10 نقطة إلى 31535.37 نقطة في بداية جلسة التداول بينما ارتفع مؤشر ستاندرد آند بورز 500 القياسي 1.8 نقطة، بما يعادل 0.05 %، إلى 3903.64 نقاط.

وزاد المؤشر ناسداك 10.6 نقاط، أو 0.08 %، إلى 13599.45 نقطة.

وارتفع المؤشر القياسي للأسهم الأوروبية مع استقرار سوق السندات وارتداد أسهم الشركات الكبرى المرتبطة بالسلع الأولية عن خسائرها بدعم من صعود أسعار النفط والمعادن.

وأغلق المؤشر ستوكس 600 مرتفعاً 0.2 % بعد أن شهد أفضل يوم له في حوالي 4 أشهر أمس الاثنين.

وجاءت أسهم شركات التعدين بين أكبر الرابحين مع استقرار أسعار النحاس قرب أعلى مستوياتها في 10 سنوات.

وتعافت أسهم شركات النفط من خسائرها في جلسة اليوم بعد أن استقرت أسعار الخام قبيل اجتماع لمجموعة «أوبك+»، حيث من المتوقع أن يخفف المنتجون قيود الإمدادات لتغذية طلب متنام وسط تعافٍ اقتصادي تدريجي.

طباعة Email