«صندوق النقد» يتوقع مستقبلاً «أقل قتامة» للاقتصاد العالمي

ذكرت مديرة صندوق النقد الدولي كريستالينا جيورجيفا، أن أداء الاقتصاد العالمي خلال عامي 2020 و2021 ربما يكون «أقل قتامة» من التوقعات السابقة.

وقالت جيورجيفا في تصريحات صحفية: «نحن نقوم بتحديث تقديراتنا بشأن معدلات النمو لعام 2020 وتوقعاتنا بالنسبة لعام 2021، والصورة تبدو أقل قتامة عما كانت تبدو في أكتوبر الماضي، ويرجع الفضل في ذلك بصفة خاصة إلى الانتعاش الاقتصادي في الربع الثالث، الذي جاء مفاجئاً من حيث الحجم».

 وحذرت مديرة صندوق النقد الدولي من اتساع الهوة بين الدول الغنية والفقيرة خلال فترة التعافي من جائحة «كورونا»، في تصريحاتها التي أوردتها وكالة بلومبرغ للأنباء.

 وأكدت إمكانية القيام بالمزيد في الصين والولايات المتحدة للاتجاه نحو الاقتصاد الذي يعتمد على انبعاثات كربونية أقل.

 وذكرت أن الصندوق سيعمل مع إدارة الرئيس الأمريكي المنتخب جون بايدن «بمجرد توليها المسؤولية للتباحث بشأن حقوق السحب الخاصة التي أوقفتها الولايات المتحدة في الوقت الحالي».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات