جني الأرباح يهبط بـ «وول ستريت» من مستويات قياسية

هبطت المؤشرات الرئيسية للأسهم الأمريكية متراجعة عن مستويات قياسية مع إقبال المتعاملين على مبيعات لجني الأرباح بعد صعود حاد أثاره اللقاح والتحفيز المالي.

وبدأ مؤشر داو جونز الصناعي جلسة التداول في بورصة وول ستريت منخفضاً 82.60 نقطة، أو 0.27 % إلى 31015.37 نقطة في حين تراجع مؤشر ستاندرد اند بورز500 القياسي 21.50 نقطة، أو 0.56 % إلى 3803.14 نقطة. وهبط مؤشر ناسداك المجمع الذي تغلب عليه أسهم التكنولوجيا 153.20 نقطة، أو 1.16 % إلى 13048.78 نقطة.

ونزلت الأسهم الأوروبية عن ذروة ما يزيد عن عشرة أشهر مع جني مستثمرين الأرباح بعد أسبوع قوي، بينما دفعت زيادة حالات الإصابة بفيروس كورونا في القارة والبر الرئيسي للصين أسهم الطاقة والتعدين للهبوط.

ونزل مؤشر ستوكس 600 للأسهم الأوروبية 0.1 %، وفقد المؤشر الألماني 0.4 % وكاك 40 الفرنسي 0.2 %. وقالت يورونكست المشغلة للبورصات إنها أصلحت مشكلة فنية أثرت على التداول في العقود الآجلة الخاصة بالمؤشر كاك 40. وانخفضت أسهم بي.بي ورويال داتش شل وتوتال مع هبوط أسعار النفط جراء تجدد المخاوف حيال الطلب على الوقود عالميا في ظل تزايد الإصابات بكورونا. و

فقدت أسهم شركات التعدين 0.4 % مع ضغط الدولار القوي على أسعار السلع. واستقر المؤشر القيادي في لندن تقريبا، وقفزت أسهم جيه.دي سبورتس لبيع الملابس الرياضية بالتجزئة خمسة بالمئة بعدما توقعت أن تأتي الأرباح المالية لعام 2021 أعلى كثيرا من توقعات السوق الحالية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات