النفط يقفز إلى ذروة 11 شهراً

ارتفعت أسعار النفط، أمس، لأعلى مستوى منذ فبراير 2020 بعد موافقة السعودية على خفض للإنتاج أكثر من المتوقع في اجتماع مع حلفائها من منتجي الخام، بينما تظهر بيانات للقطاع أن مخزونات الخام الأمريكية انخفضت الأسبوع الماضي. وارتفع خام القياس العالمي برنت نحو 1 % إلى 54.09 دولاراً للبرميل وهو أعلى مستوى منذ 26 فبراير 2020.

وخلال التعاملات سجل برنت 53.87 دولاراً للبرميل بعدما قفز 4.9 % يوم الثلاثاء. وبلغت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 50.24 دولاراً للبرميل وهو أيضاً الأعلى منذ 26 فبراير 2020 وأغلق العقد مرتفعاً 4.6 % أول من أمس. ووافقت السعودية، أكبر منتج للخام في العالم، أمس، على تنفيذ تخفيضات إضافية طوعية حجمها مليون برميل يومياً في فبراير ومارس عقب اجتماع لمجموعة أوبك+.

وجاءت موافقة السعودية على خفض الإنتاج ضمن صفقة لإقناع منتجين آخرين في المجموعة للحفاظ على مستوى الإنتاج الحالي دون تغيير. من ناحية أخرى، أظهرت بيانات معهد البترول الأمريكي أن مخزونات الخام الأمريكية انخفضت بمقدار 1.7 مليون برميل في الأسبوع المنتهي أول يناير إلى 491.3 مليون برميل. 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات