الخفض المحتمل للإنتاج يصعد بالنفط

ارتفعت أسعار النفط دولاراً تقريباً، في الوقت الذي تدرس مجموعة «أوبك+»، خفضاً محتملاً للإنتاج في فبراير.

وزادت العقود الآجلة لخام برنت تسليم مارس 96 سنتاً، إلى 52.05 دولاراً للبرميل، بينما بلغ خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي، تسليم فبراير، 48.53 دولاراً للبرميل، مرتفعاً بمقدار 91 سنتاً.

واستأنفت «أوبك+»، أمس، النقاش، بعدما تعثرت المحادثات حول السياسة في فبراير، إذ تقود روسيا دعوات لرفع الإنتاج، بينما يقترح آخرون الثبات على مستوى الإنتاج الحالي، أو حتى خفضه بسبب إجراءات العزل العام الجديدة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات