الرئيس التنفيذي للشركة في حوار مع «البيان الاقتصادي»

«ميرال» تحوّل «جزيرة ياس» إلى وجهة عالمية

صورة

قال محمد عبد الله الزعابي، الرئيس التنفيذي لشركة «ميرال»، مطور الوجهات في أبوظبي، إن الشركة تسير بخطى ثابتة نحو جعل جزيرة ياس واحدة من أفضل الوجهات العالمية للترفيه والاستجمام والأعمال من خلال مجموعة كبيرة من المشاريع المتنوعة باستثمارات ضخمة، مشيراً إلى أن الشركة تمكنت من لعب دور في رفع حصة قطاع السياحة إلى 11.1% من إجمالي الدخل المحلي في الإمارات.

وأضاف الزعابي في حوار مع «البيان الاقتصادي»، أن الشركة لديها مشاريع قيد الإنشاء حالياً تبلغ قيمتها 6.2 مليارات درهم، منها مشروع «ياس باي» الذي تستثمر فيه الشركة 4 مليارات، ومشروع «كلايم» الترفيهي الذي سيتم افتتاحه بداية العام المقبل باستثمارات 367 مليون درهم، إضافة إلى الألعاب والمرافق الجديدة التي ستضاف إلى «عالم فيراري أبوظبي» لتعزيز موقعها كواحدة من أهم المدن الترفيهية في المنطقة والعالم.

وأوضح أن الشركة لديها أيضاً خطط مستقبلية تشمل تطوير «سي وورلد أبوظبي» المتوقع الانتهاء من بنائها في 2022، بالشراكة مع شركة «سي وورلد إنترتينمنت»، لتكون أول مدينة ترفيهية متخصصة بالحياة البحرية، وتضم أول مركز للأبحاث والإنقاذ وإعادة تأهيل وإرجاع الأحياء البحرية في دولة الإمارات.

وذكر أن جزيرة ياس تستهدف عدة دول رئيسية، في مقدمتها الهند والصين ودول مجلس التعاون الخليجي، وخصوصاً السعودية، علاوة على ألمانيا والمملكة المتحدة.

مع التركيز على السوق المحلي وسكان دولة الإمارات، الذين يشكلون 70% من زوار الجزيرة، مشيراً إلى أن الشركة حالياً تطبق خدمة الدفع بلا نقود في الجزيرة من خلال المدن الترفيهية الثلاث كمرحلة أولية، ومن المقرر تطبيقها في الجزيرة بأكملها تدريجياً.

وأوضح أن مشروع «الكيبل كار» (سيارات معلقة في الهواء) المقرر تنفيذه بالجزيرة، ما زال في مرحلة التصميم والدراسة، والهدف منه هو الربط بين مختلف فنادق الجزيرة ومدنها الترفيهية في المرحلة الأولى، على أن يمتد لاحقاً إلى مختلف منشآت ومرافق جزيرة ياس، مشيراً إلى أن الجزيرة تضم حالياً سبعة فنادق، وسيشتمل مشروع «ياس باي» على فندقين آخرين ستدير علامة هيلتون العالمية أحدهما، وسيضيفان 900 غرفة فندقية إلى الجزيرة.

وفيم يلي نص الحوار:-

ما هي أبرز إنجازات «ميرال» منذ بدء أعمالها؟

من الصعب تحديد أبرز الإنجازات في ظل التطور والنمو الكبيرين اللذين شهدتهما الشركة في السنوات الأخيرة، ولكن يمكننا القول إننا استطعنا الإسهام في جهود التنويع الاقتصادي في أبوظبي والإمارات، حيث تمكنا من لعب دور في ارتفاع حصة قطاع السياحة إلى 11.1% من إجمالي الدخل المحلي في الإمارات.

كما وفرنا حوالي 2,500 فرصة عمل في قطاع السياحة، 1000 فرصة عمل منها ضمن «عالم وارنر براذرز أبوظبي» الذي افتُتح في يوليو 2018، وهو إنجاز ضخم بحد ذاته كونه واحداً من أكبر المدن الترفيهية المغلقة في العالم.

وتضمنت جهودنا المشاركة في تصميم تجربة الزوار في «قصر الوطن» الذي تم افتتاحه في مارس الماضي، و قمنا بتطوير مشروع «عَ البحر» على كورنيش أبوظبي، الذي يقدم باقة من الأنشطة الترفيهية، مثل «أكوا فان» للألعاب المائية، إضافة للأنشطة والمرافق التي تدعم أسلوب الحياة الصحية، مثل الدخول المجاني إلى المرافق الرياضية، فمن خلال تطويرنا لهذا المشروع نسهم في زيادة جاذبية أبوظبي كوجهة سياحية عالمية، وتعزيز قطاع السياحة في الإمارات.

كم يبلغ عدد زوار جزيرة ياس حالياً؟

في عام 2018، شهدت جزيرة ياس 28 مليون زيارة، ما يعكس تميّزها كوجهة تلائم السياح العالميين والمحليين على اختلاف أعمارهم واهتماماتهم وهواياتهم، وهو نتيجة طبيعية لجهودنا المتواصلة لتطوير المرافق السياحية في الجزيرة.

ماذا عن المرافق الجديدة المقرر افتتاحها قريباً في جزيرة ياس؟

نسعى دائماً لتحسين تجربة الزوار في جزيرة ياس، لذلك نعمل بجد لإضافة المزيد من التجارب الجديدة إلى الجزيرة، لتحقيق رؤيتنا بجعلها وجهة عالمية رائدة للترفيه والاستجمام.

ولدينا مشروع «كلايم» وهو قيد الإنشاء حالياً، وسيكون عند افتتاحه بداية العالم المقبل وجهة للتجارب والتحديات البدنية، حيث يحتوي على أعرض نفق هوائي للقفز الحر وأطول جدار تسلق داخلي في العالم، ما يجعله خياراً مميزاً للرياضة والمغامرة، إضافة إلى ذلك، نعمل الآن على بناء وتطوير «ياس باي أرينا» متعددة الأغراض.

كذلك تستمر أعمال التطوير في المدن الترفيهية القائمة بشكل دائم، وذلك عبر تزويدها بتجارب ومرافق جديدة، بما يعزز تجربة الزوار وتنويعها، وسنقوم بالإعلان عن افتتاح ألعاب ومرافق جديدة في عالم فيراري أبوظبي قريباً.

إلى أي مدى وصل مشروع «ياس باي»؟

وصل مشروع «ياس باي» في مارس الماضي إلى مراحل إنشائية مهمة في مسار تطويره، حيث أتممنا الأعمال الخرسانية لواحد من الفندقين اللذين يضمهما المشروع، والذي ستشغله علامة هليتون، كما أكملنا المرحلة الأولى من أعمال البنية التحتية للطرقات وتنسيق المناظر الطبيعية للمساحات العامة، ووقعنا مؤخراً صفقة لبيع قطعتي أرض مخصصتين لتطوير وحدات سكنية مع شركة «سيادة إنترناشيونال للتطوير العقاري».

وسيرتقي هذا المشروع بالقسم الجنوبي من جزيرة ياس ليحوّله إلى واجهة بحرية مميزة في أبوظبي للسكن والعمل والترفيه، حيث سيضم 3 مناطق رئيسة، هي: 1 - واجهة ياس باي البحرية التي تحتوي العديد من المرافق، من أهمها «ياس باي» أرينا، بالإضافة إلى ممشى ورصيف بحري يحتوي على 37 مقهى ومطعماً، و19 متجراً، ونادٍ شاطئي، وفندقين. 2 - ياس باي ريزيدنسز: ويقع هذا المجمع السكني في موقع يسهم في استقطاب المستثمرين، ويتوقع أن تستقطب عند الانتهاء منها 15 ألف شخص. 3 - المقر الجديد للمنطقة الإعلامية twofour54 في أبوظبي.

كم يقدر حجم استثمارات مشروع «ياس باي»؟

يبلغ حجم الاستثمارات في مشروع «ياس باي» نحو 12 مليار درهم، من بينها 4 مليارات درهم هي استثمارات شركة «ميرال» في تطوير البنية التحتية للمشروع والواجهة البحرية، ويتيح مشروع ياس باي العديد من الفرص الاستثمارية، ونتطلع للعمل مع المزيد من الشركاء والمستثمرين الذين يرغبون بالانضمام إلينا في تطوير المشروع.

هل لك أن تطلعنا على آخر التطورات بشأن مشروع «ياس باي أرينا»؟

في شهر مارس الماضي حققنا تطوراً مهماً في العمليات الإنشائية الخاصة ببناء «ياس باي» أرينا، حيث قمنا بتركيب أطول دعامات لسقف الأرينا، وكنتُ حاضراً شخصياً للاحتفال بوصولنا إلى هذه المرحلة التي تدل على سيرنا بخطى ثابتة نحو افتتاحه في عام 2020.

وستشكل الأرينا متعددة الأغراض نقطة تحوّل في جزيرة ياس، حيث ستستضيف فعاليات وعروضاً حية عالمية بطاقة استيعابية تصل إلى 18,000 شخص، إضافة إلى إمكانية تحويلها إلى مسرح بسعة 500 مقعد ليلائم الفعاليات التي تتطلب طبيعتها مساحة أصغر، كما ستكون محاطة بمختلف المرافق والمتاجر اللازمة لتشكّل معها محطة متكاملة للترفيه والأحداث العالمية.

ما أهم الأسواق التي تستهدفها الجزيرة؟

تتمتع دولة الإمارات وإمارة أبوظبي بموقع مميز بين آسيا وأوروبا وأفريقيا، ما يجعلنا قادرين على استهداف عدة أسواق في وقتٍ واحد، ولكن بشكل عام فإن الأسواق الرئيسة المستهدفة حالياً هي الهند والصين ودول مجلس التعاون الخليجي، وخصوصاً السعودية، بالإضافة إلى ألمانيا والمملكة المتحدة. وبالطبع نركز بشكل دائم على السوق المحلي وسكان الإمارات، الذين يشكلون 70% من زوار الجزيرة.

إلى أي مدى وصلتم فيما يتعلق بجعل جميع التعاملات داخل الجزيرة تتم بدون نقود من خلال الهواتف الذكية؟

نقوم حالياً بتطبيق خدمة الدفع بلا نقود في جزيرة ياس تدريجياً، حيث تم تطبيقها بالفعل في أواخر العام الماضي في مدننا الترفيهية الثلاث كمرحلة أولية، وهي متوفرة الآن في عدد من متاجر ياس مول، أما عن موعد تطبيقها في كامل الجزيرة، فهو أمر مرتبط بالدراسة والتطوير المستمرين ة.

وماذا عن وسائل النقل في الجزيرة؟

تتوفر حالياً حافلات «ياس إكسبرس» التي تنقل الزوار مجاناً على جزيرة ياس بين المدن الترفيهية وياس مول وشاطئ ياس والفنادق الموجودة على الجزيرة، كما تم توسيع شبكة مسارات هذه الحافلات خارج الجزيرة، وأصبحت تشمل مدينة خليفة وجزيرة السعديات، ونعمل على توسيعها قريباً لتشمل المزيد من المناطق داخل أبوظبي، إضافة إلى دبي.

وما آخر تطورات مشروع «الكيبل كار» المقرر تنفيذه بالجزيرة؟

ما زال المشروع في مرحلة التصميم والدراسة، والهدف منه هو الربط بين مختلف فنادق الجزيرة ومدنها الترفيهية في المرحلة الأولى، على أن يمتد لاحقاً إلى مختلف منشآت ومرافق جزيرة ياس، وستصل سرعة السيارات المعلقة المستخدمة فيه إلى 120 كيلومتراً في الساعة، كما سيكون حجزها متاحاً عبر تطبيق على الهواتف الذكية.

كم يقدر عدد الفنادق في جزيرة ياس حالياً؟ وهل هناك خطط لإضافة فنادق أخرى؟

يوجد حالياً سبعة فنادق على جزيرة ياس، وسيشتمل مشروع «ياس باي» على فندقين آخرين ستدير علامة هيلتون العالمية أحدهما، وسيضيفان 900 غرفة فندقية إلى الجزيرة، كما ستتم إضافة المزيد من الفنادق في المستقبل القريب.

625 مليوناً استثمارات في «ياس فيليدج»

أعلنت «ميرال»، عن مشروع «ياس فيليدج» الجديد، وهو مجتمع سكني عصري في جزيرة ياس يمتد على مساحة 108.6 آلاف متر مربع، وبأسعار تناسب جميع الاحتياجات. وتستثمر «ميرال» 625 مليون درهم في تطوير المرحلة الأولى لهذا المشروع الذي يهدف لجذب موظفي جزيرة ياس ومجتمع إمارة أبوظبي بشكل عام.

وسيضم «ياس فيليدج»، وهو أول مجتمع سكني من نوعه على جزيرة ياس، 9 مبانٍ سكنية ومرافق رياضية وترفيهية، إلى جانب مجموعة من محلات التجزئة والمطاعم. وتتنوع وحدات المشروع السكنية ما بين وحدات تضم غرفة أو غرفتي نوم. ومن المقرر استكمال المرحلة الأولى منه في نهاية 2020 وستتضمن 994 وحدة سكنية.

أما المرحلة الثانية، فستوفر عند اكتمالها 758 وحدة سكنية إضافية. وكانت الأعمال الإنشائية للمرحلة الأولى قد بدأت في مايو 2018 وتم إنجاز 40% منها لغاية الآن، وذلك بالتعاون مع شركة «ستيب كابيتال» السنغافورية التي تستثمر في تطوير أجزاء من المرحلة الأولى للمشروع.

وقال بي آر كيران، الرئيس التنفيذي للأصول والتطوير في «ميرال»: «يعد «ياس فيليدج» أول مشروع سكني بأسعار معقولة على جزيرة ياس، ويشكل مجتمعاً سكنياً عصرياً شاملاً. وسنواصل استقطاب استثمارات متميزة لتطوير مشاريعنا الراهنة والمقبلة على الجزيرة، ويسعدنا مشاركة «ستيب كابيتال» في تطوير المرحلة الاولى".

افتتاح «سي وورلد أبوظبي» 2022

قال محمد عبد الله الزعابي، الرئيس التنفيذي لشركة «ميرال»، إنه من المخطط افتتاح «سي وورلد أبوظبي» في 2022، وهو مشروع ضخم، يتم العمل عليه بالشراكة مع شركة «سي وورلد إنترتينمنت»، ويعتبر من التجارب المشوّقة المرتقبة في أبوظبي، حيث ستكون أول مدينة ترفيهية متخصصة بالحياة البحرية، كما ستضم أول مركز للأبحاث والإنقاذ وإعادة تأهيل وإرجاع الأحياء البحرية في دولة الإمارات، إضافة لاحتوائه أحدث التقنيات التي تتيح للزوار فرصة التفاعل والتعرّف عن قرب إلى عالم الأحياء البحرية، بما في ذلك حوض مائي ضخم بمستوى عالمي.

وسيشكل هذا المشروع جزءاً هاماً من الجهود الهادفة إلى المحافظة على الحياة البحرية، وسيسهم في توفير فرص العمل في هذا المجال. ك

ما سيتيح مركز الأبحاث والإنقاذ وإعادة تأهيل وإرجاع الأحياء البحرية، المجال لمواطني الإمارات لاكتساب الخبرات والمهارات التي تمكنهم من الالتحاق بمجال علوم الحياة البحرية، كما سيكون بمثابة مركز للتعاون مع المنظمات والمشاريع البيئية المحلية والعالمية.

367 مليوناً استثمار «كلايم»

قال محمد عبدالله الزعابي: إن العمل ما زال قائماً على مشروع «كلايم» الترفيهي، البالغ حجم استثماراته 367 مليون درهم، وتم إنجاز حوالي 94% من الأعمال الإنشائية للمشروع حتى الآن، ومن المقرر أن يكون وجهة مثالية لمحبي الرياضات البدنية، إذ تحتوي هذه المنشأة على أعرض نفق هوائي للقفز الحر، يصل عرضه إلى 9.7 أمتار، إضافة إلى خمسة جدران تسلقية يبدأ ارتفاعها من 3.2 أمتار، من بينها أطول جدار تسلق داخلي في العالم بارتفاع 43 متراً.

وسيكون هذا المشروع متصلاً بياس مول عبر ممر داخلي، وسيتضمن محال تجارية ومطاعم وقاعات للمناسبات بمساحة تبلغ حوالي 6,700 أمتار مربعة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات