تستهدف زيادة مبيعاتها 28 % من شاشات 4K في الإمارات 2016

«سوني» تقود ثورة التلفزيون الذكي في المنطقة

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

مشاهدة الجرافيك بالحجم الطبيعي اضغط هنا

أظهرت دراسة حديثة لشركة أبحاث السوق «جي إف كيه» GfK، التي تتخذ من الإمارات مقراً لها، ارتفاع مبيعات شاشات 4K من 200 ألف وحدة، إلى مليون وحدة، ما بين عامي 2014 و2015، ويتوقع زيادة هذه النسبة إلى 3 ملايين خلال عام 2017.

ومن ناحية القيمة، فنسبة النمو المتوقع سوف تصل إلى حوالي 650 % خلال عام 2017، ليرتفع معدل المبيعات من 400 مليون دولار، إلى أكثر من ثلاثة مليارات دولار، وأضاف التقرير أن شاشات التلفزيون من فئة 4K، أسهمت في دفع عجلة صناعة شاشات التلفزيون في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا.

مبيعات

وأكّد ماثيو ماثاي المدير العام للاتصالات التسويقية في سوني الشرق الأوسط، في تصريحات خاصة للبيان الاقتصادي، نمو مبيعات شاشات تلفزيون 4K من سوني في الإمارات، بمعدل ستة أضعاف خلال عامي 2014 و2015، مسجلاً نمواً يناهز 153 % من حيث القيمة.

وأضاف: «نحن نتوقع استمرار نمو سوق شاشات تلفزيون 4K خلال الأعوام المقبلة. ويتجه سوق شاشات 4K العالمي في رحلة من النمو المتواصل، ما ينعكس على أداء السوق في منطقة الشرق الأوسط، محققاً معدلات نمو ملحوظة. ونستهدف زيادة حجم مبيعات شاشات 4K في الإمارات، سينمو بنسبة 28 % خلال العام الجاري، لتصل إلى 138 ألف وحدة».

وفي هذا السياق، يتوقع تجار التجزئة، نمواً كبيراً في مبيعات شاشات التلفزيون خلال عام 2016، ويعزي ذلك إلى عدة عوامل رئيسة، أهمها البطولات الرياضية الكبرى، مثل الألعاب الأولمبية في البرازيل وكأس أوروبا وغيرها. وكل هذه الأحداث الرياضة المهمة، تشّجع الأفراد على شراء شاشات تلفزيونية ذات تقنيات مشاهدة عالية، للاستمتاع بتلك الأحداث.

نهضة التلفزيون

وتوقع ماثاي، أن تسهم شاشات التلفزيون من فئة 4K بشكل مستدام في النهوض بصناعة التلفزيون، مؤكداً زيادة في نسبة الطلب على شاشات تلفزيزيون «4K HDR»- تقنية التصوير بالمدى الديناميكي العالي، والصورة عالية الدقة. وثقته بأن أجهزة التلفاز ذات تقنية التصوير بالمدى الديناميكي العالي، ستعزز بدورها في زيادة نمو شاشات التلفزيون من فئة 4K.

وأضاف: «تواصل سوني التركيز على شاشات التلفزيون من فئة 4K، وشاشات التلفزيون الكبيرة، والجدير بالذكر، أنه تم توظيف ستّة نماذج جديدة لأجهزة التلفزيون «4K HDR» في شهر مايو الماضي، ما أسهم في إعادة تعريف هذه الفئة ذات النمو المتسارع.

ويشار إلى أن تلك الأجهزة، ستوفّر تجارب مشاهَدة محسَّنة، بفضل التقنيات الفريدة التي تتميز بها سوني، ومن خلال هذه التقنية الاستثنائية، وتطبيق وظائف نظام التشغيل، فإن أجهزة تلفاز «4K HDR» من سوني،، ستمثل مستقبل أجهزة التلفزيون».

تنافس

وحول قدرة شاشات التلفزيون المنافسة في ظل النمو المتزايد لأجهزة المحمول الذكية، قال ماثاي: «لقد ساهم الطلب المتزايد على أجهزة المحمول الذكية، في تغيير عادات المشاهدة التلفزيونية، ما أدى إلى انخفاض ساعات المشاهدة، لا سيما أنّ المحتوى يتم مشاهدته عبر أجهزة المحمول الذكية أكثر من التلفزيون.

ورغم ذلك، فإنه لا توجد منافسة ما بين التلفزيون والأجهزة الذكية، حيث إن كل طرف يقدم تجارب مختلفة، ويلبي الاحتياجات المتنوعة للمشاهد، خاصة أن الوظيفة الأساسية للأجهزة الذكية، تتمثل في التواصل بين الأفراد، ثم يوفر ميزة التسلية والترفية في بعض الأوقات، في حين أن شاشات التلفزيون الكبيرة من فئة 4K، توفر للمشاهد تجارب مشاهدة لا مثيل لها».

وأضاف: «ليس ثمة تنافس ما بين أجهزة المحمول الذكية وأجهزة التلفزيون، فهما يكملان بعضهما البعض، فكلاهما يعالجان الاحتياجات المتنوعة للعملاء، حسب طرق استخداماتهم المختلفة.

مضيفاً: «في هذا السياق، فإننا نؤمن بالنتائج والمخرجات التي أسفرت عنها الدراسات الحديثة التي نفذتها شركة ديلويت، والتي أثبتت من خلالها، أن الوظيفة الأساسية للأجهزة الذكية، هي التواصل بين الأفراد، بينما يكمن الدور المحوري لشاشات التلفزيون، في التسلية والترفيه، وذلك من خلال تقديم محتوي يتميز بقيمة إنتاجية عالية، ما يؤكد أنه لا يوجد مجال للمنافسة بين الطرفين.

هذا هو الفارق الرئيس بين الاثنين، لا شيء يُعوّض عن المشاهدة الممتعة عبر شاشات التلفزيون، لا سيّما عند مشاهدة الأفلام والمباريات الرياضية، حيث تتميز شاشات 4K بالألوان المفعمة بالحياة، والحركات الدقيقة، والصور الكبيرة الواضحة.

وتستمر متعة المشاهدة، خاصة عند ممارسة ألعاب الفيديو، التي توفرها تلك الشاشات، مع الإثارة والتحدي، حيث تضخ في عروقك قوة أدرنالين، ينقلك إلى عالم من التشويق والمتعة.

3 مواصفات تميّز شاشات «سوني» عن نظيراتها

تعمل سوني على إعادة تعريف فئة شاشات أجهزة تلفاز 4K الفاخرة، من خلال تقديم تجربة مشاهدة محسنة، عبر توظيف أرقى الوسائل التكنولوجية المتاحة.

وتوفـــر خاصية Slim Backlight Drive «تقنية الإضاءة الخلفية قليلة السماكة» المطوّرة حديثاً، أفضل جودة للمحــتوى الخاص بأجهزة «4K HDR»، عبر توظــيف خاصية التصوير بالمدى الديناميكي العالي، وذلك لتعزيز الضوء الخلفي، وجعله أكثر عتمةً، لإنشاء خطـــوط سوداء وظلال ساطعة في كل زاوية، بحـيث تقديم تجربة مشاهدة لا مثيل لها.

ومن خلال أجهـــزة التلفاز التي تتطابق مع خاصية HDR، وتقنية سوني الفريدة - وX-tended Dynamic Range™ PRO TRILUMINOS™ Display، فإن المشاهد سوف يستمتع بمشاهدة تلفزيونية، تتــــميز بسطـــوع وتباين أعلى مع الألوان الأكثر حيوية، ما يوفر تجربة نوعية مفـــعمة بالمزيد من العمق والتفاصيل أكثر من أي وقت مضى. توفر هــــذه التقنية الفريدة، وضوحاً أكثر لم تتوفر في المنزل من قبل، وتأخذ المــــشاهد إلى مستويات وآفاق جديدة.

وقال ماثيو ماثاي: «تسهم خاصية المعالج 4K Processor X1، في تعزيز ألوان الصورة، ومستوى التباين والوضوح، ما يحسن جودة الصور في أجهزة 4K، لخلق تجربة مشاهدة شيّقة، فكل شيء يبدو أفضل وأكثر عمقاً وثراء وجمالاً. سوف يستمتع المشاهدون ببرامجهم المفضلة، سواء الرياضية أو الفن أو الأفلام، وغيرها، في قالب جديد يختلف عمّا سبق».

تصميم

وتتميز شاشات سوني بتصميم قليل السماكة، ما يتيح فرصة تعليق الشاشة بمحاذات الجدار، ناهيك عن التصميم الخلفي الأنيق، والتـــحكم المُرتب بالكابلات، لمن يرغب في تركيب الشاشة على الطاولة. وهذا يوفر نظاماً مرتباً بعيداً عن الفوضى، للاستفادة القصوى من المكان.

لقد انتهى عصر أجهزة التلفاز التي تأخذ مساحات كبيرة في المنزل، فشاشات سوني الجديدة، توفر تلك المساحات الكبيرة، التي كانت تُهدر من قبل، وقد غيرت قواعد ألعاب الفيديو، حيث لا تزال تقدم صورة جديدة لألعاب الفيديو، تتسم بمزيد من الوضوح والسطوع.

وقد تعاونت سوني مع Google’s Android TV لتشغيل شاشات 4K، بحيث يسهل تدفق الفيديوهات، وتوظيف جهاز الألعاب، إلى جانب توفير ميزات محسنة، وتوفر اتفاقية التعاون المبرمة بين سوني وغوغل، فرصة للمشاهد لاستخدام تلفزيونات سوني لعزف الموسيقى، ومشاهدة الفيديو المتوفر عبر خدمات الإنترنت أو الشبكة المحلية، إلى جانب الاستمتاع بالألعاب.

طباعة Email