دور رائد لـ«رادو» في استخدام سيراميك البلازما

تعد شركة رادو رائدة في استخدام سيراميك البلازما فائق التقنية. وتتيح عملية معالجة البلازما بالكربون لهذه العلامة التجارية ابتكار مادة السيراميك فائق التقنية المقاوم للخدش بمظهر معدني دون استخدام المعادن. ولا يخفت لونها بمرور الوقت. ومنذ أول ظهور لها في عام 1998، أصبحت تلك المادة من العناصر الأساسية المستخدمة في مجموعات الساعات وارتبطت ارتباطاً وثيقاً بتاريخ شركة شركة - إضافة إلى لعب دور مهم بالعلبة الحاضنة لساعة دياماستر بيتيت سيكوند أوتوماتيك لعام 2018.

والشركة هي الوحيدة التي فكرت في الجمع بين سيراميك البلازما فائق التقنية، الذي يتميز بالمتانة ومقاومة الخدش مع مادة اشتهرت بمرونتها: وهي السيليكون. هذه المادة الطبيعية، خفيفة الوزن والتي تتحمل كثرة الاستخدام، تبرز في ساعة ديامستر بيتيت سيكوند الجديدة من خلال الزنبرك، الذي ساعد هذا النموذج الجديد في الحصول على شهادة COSC للدقة التي يرنو إليها الجميع.

وهذه الساعة ليست فقط ضمن نسبة 6% من أفضل الساعات السويسرية، ولكنها أيضاً ساعة تتميز بمظهرها الكلاسيكي الأنيق. زوّد هذا النموذج بالعلبة الحاضنة النموذجية لساعة ديامستر المستديرة بقطر يبلغ 43 ملم، كما تحتوي على ميناء ساعة واضح وسهل القراءة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات