مذكرة تفاهم بين البحرين والكويت للتعاون في مجال الحوسبة السحابية

بعد موافقة مجلس الوزراء البحريني، وفي إطار العلاقات والروابط الأخوية بين البلدين، وقعت مملكة البحرين ممثلة بهيئة المعلومات الحكومة الإلكترونية مع دولة الكويت ممثلة بالهيئة العامة للاتصالات وتقنية المعلومات مذكرة تفاهم في مجال الحوسبة السحابية، يتم بموجبها تسهيل إجراء العمليات والأعمال الحكومية ورفع الكفاءة الإنتاجية والمساهمة في سرعة إنجاز المشاريع، في ظل الحفاظ على أمن وسرية المعلومات والبيانات.

وقع مذكرة التفاهم كل من محمد علي القائد الرئيس التنفيذي لهيئة المعلومات والحكومة الإلكترونية ممثلاً لمملكة البحرين، والمهندس سالم مثيب الأذينه الرئيس التنفيذي ورئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للاتصالات وتقنية المعلومات ممثلاً لدولة الكويت، بحضور عدد من المسؤولين المعنيين من الجهتين.

وبهذه المناسبة، أعرب الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للاتصالات وتقنية المعلومات الكويتية المهندس سالم مثيب الأذينه، عن سعادته بتوقيع الاتفاقية مع مملكة البحرين، التي تعكس متانة الروابط الأخوية بين البلدين، وقال إن هذه الخطوة تأتي في سياق تحقيق رؤية الكويت 2035 الهادفة لدعم التحول الإلكتروني، مبيناً أن الكويت عقدت مجموعة من الاتفاقيات مؤخراً في مجال تقنية المعلومات بغية تحقيق مواكبة التطور التكنولوجي وتلبية الاحتياجات المستقبلية لدولة الكويت.

من جانبه، أثنى القائد على جهود واهتمام دولة الكويت الشقيقة، كونها من الدول الخليجية السباقة نحو تبادل التجارب والاستفادة من تجربة البحرين في مجال الحوسبة السحابية، وأكد على الأثر الإيجابي لهذه المبادرة لتطوير وتحسين واستدامة جودة الخدمات المقدمة للمستفيدين، وتوفير البيئة المناسبة لجلب المزيد من الاستثمارات الخارجية للمنطقة، مشيراً إلى أن مملكة البحرين تسعد دوماً بتبادل الخبرات والتجارب مع كافة الدول الصديقة بما يدعم توجه الحكومة في مجال تطوير الخدمات الحكومية وتسريع التحول الإلكتروني في جميع القطاعات.

جدير بالذكر أن مملكة البحرين كانت قد اعتمدت في 2017 سياسة (الحوسبة السحابية أولاً) في القطاع الحكومي، وأصبحت بذلك أول دولة عربية تتبنى هذه السياسة، ومن أوائل الدول على مستوى العالم.

 

 

كلمات دالة:
طباعة Email
تعليقات

تعليقات