شراكة بين «بريتلينغ» ومنظمة الحفاظ على المحيطات

أعلنت العلامة السويسريّة بريتلينغ إبرام شراكةً مع المنظّمة غير الحكوميّة «الحفاظ على المحيطات» التي تكرِّس أنشطتها لقيادة الجهود العالمية من أجل سلامة المحيطات ونظافة الشواطئ.

وأشاد المدير التنفيذي لبريتلينغ جورج كيرن بمنظّمة الحفاظ على المحيطات وبالعمل الذي أنجزته منذ تأسيسها في العام 1972. وقال: «بصفتنا مواطنون عالميِّون، نحن متحمّسون لدعم مهمّة منظّمة الحفاظ على المحيطات للمحافظة على سلامة المحيطات. وللمنظّمة سجلٌّ حافلٌ ومبهرٌ من حيث الإنجازات، وحَشَدَتْ الملايين من الأشخاص لدعم الشواطئ السليمة كما أظهرت شغفاً بالكفاح من أجل المحيطات والحياة البرّيّة والمجتمعات الساحليّة».

وستؤديّ بريتلينغ دوراً فعّالاً في بعض المبادرات التي تنظّمها منظمة الحفاظ على المحيطات. وستُنظِّم الشركة عمليّات تنظيف الشواطئ في شتّى أرجاء العالم في إطار عمليّات تنظيف الشواطئ العالميّة التابعة لمنظّمة الحفاظ على الشواطئ، وستعمل بالتعاون الوثيق مع خبراء مختصّين في إعادة تدوير النفايات المجمّعة بالطرق الأكثر فعاليةً ومسؤوليةً من الناحية البيئيّة. وستدعو الشركة كذلك أطفالاً للمشاركة في عمليّات التنظيف المذكورة، وستعلِّمهم كيف يمكنهم تقديم المساعدة في استعادة نظافة المحيطات ومنع وصول التلوّث إلى الشواطئ والمحيطات في المستقبل.

ورحبت جانِس سيرلز، وهي المديرة التنفيذيّة لمنظّمة الحفاظ على المحيطات بهذه الشراكة. وقالت: نحن متحمِّسون للعمل مع جورج ومع فريقه في بريتلينغ.

تعليقات

تعليقات