«جيجر- لوكولتر» تستدعي المواهب لإنتاج «كاليبر» عالية الدقة

ت + ت - الحجم الطبيعي

تقود مجموعة «جيوفيزيك»، أي جيجر- لوكولتر كاليبر 770 الأوتوماتيكية، وهي تجسيد حقيقي للدقة العالية والجمالية الميكانيكية، فقد استدعت مواهب المهندسين الأكثر تخصصاً في قسم البحث والتطوير في المصنع، فقوة خبراتهم وخيالهم تدفع بقدرتهم وطاقتهم الأصيلة للتجديد والابتكار.

وقد جاء التعبير عن ذلك من خلال دولاب التوازن المختلف وغير الاعتيادي الذي يتميز بتشكيلٍ غير دائري استدعى دراساتٍ مطوّلةً للحد من الاحتكاك مع الهواء، أُطلِق عليه اسم ®Gyrolab، هذا الجهاز الذي تم تطويره أصلاً في نسخةٍ مخبرية عام 2007..

واستغرق الأمر ثماني سنوات للانتقال من نسخته السرية إلى المرحلة التي يمكن فيها دمجه ضمن مجموعة كاملة من الساعات. إن «جيوفيزيك» هي الأولى التي تتمتع بالفوائد الكاملة لهذا الخرق الابتكاري وتأثيره على دقة الساعة.

لقد تم التعبير عن هذه الدقة من خلال نظام الثواني الحقيقية الذي يؤدي إلى حركة عقرب الثواني إلى الأمام بينما «يضرب بالثانية» أي يؤدي قفزةً في كل ثانية، وذلك أمر غير عادي بالنسبة للحركة الميكانيكية، ولا يؤثر ذلك على الحركة الانسيابية للساعة. ينطوي نظام «ترو سكندز» على تشكيلٍ بالغ التعقيد يتم التعبير عنه على ميناء الساعة من خلال القراءة المتوازنة المنتظمة والممتعة للثواني.

طباعة Email