المشرق يحصد جائزة «إشراك الموظفين» بالقمة الحكومية للموارد البشرية 2020

حصد بنك المشرق جائزة «الابتكار في إشراك الموظفين في القطاع الخاص» ضمن جوائز الموارد البشرية في القطاع الحكومي لدول مجلس التعاون الخليجي للعام 2020. وجرى تكريم المشرق لقاء برنامج «سعادتي» الشامل لإشراك الموظفين، وثقافة العمل القائمة على إشراك القوى العاملة بصورة يومية.

وأقيم حفل توزيع الجوائز على هامش فعاليات النسخة السنوية الثامنة من القمة الحكومية للموارد البشرية 2020، ليلقي الضوء على المساهمات والإنجازات البارزة للأفراد ومؤسسات القطاعين العام والخاص على مستوى تعزيز استراتيجيات الموارد البشرية في المنطقة.

وقال أحمد عبد العال، الرئيس التنفيذي لمجموعة بنك المشرق: نتخذ نهجًا شاملاً لإشراك الموظفين يشمل مجموعة واسعة من الجوانب الجسدية والعقلية، ويمتد ليتضمن أي نشاط للموظفين في مجال الموارد البشرية. ولا شك بأن إشراك الموظفين له تأثير ملموس وقابل للقياس على أداء الأعمال. وفضلًا عن فوزنا بهذه الجائزة وغيرها من الجوائز المرموقة، فقد ساهم هذا النهج في جعلنا جهة مفضلة للعمل في دولة الإمارات والمنطقة«.

وقد قام المشرق بتنفيذ هيكل عمل لإشراك الموظفين على مستوى البنك، يتكون من أربعة مستويات تبدأ من القيادة العليا وصولًا إلى باقي المستويات لضمان إشراك جميع الموظفين. وخلال عام 2019، قام البنك بتجديد برنامج «سعادتي»، الذي يهدف لتعزيز الصحة الجسدية للموظفين من خلال ست ركائز هي: الصحة البدنية، والمهنية، والمالية، والمجتمعية، والعناية بالأسرة، وقضاء وقت ممتع. وتمثّل هذه الركائز الإجراءات المؤسسية المرتبطة بإشراك الموظفين، وهي أداة قيّمة تعطي كل موظف الفرصة لتقييم مستويات سعادته وتمكّن من وضع خطط فردية تتمحور حول تعزيز هذه الركائز.

وفي ذروة مرحلة الإغلاق نتيجة تفشي وباء كوفيد-19، أطلق المشرق برنامجًا بارزًا لمشاركة الموظفين، وهي مبادرة»مشاعر جيدة)، التي كان الهدف منها تعزيز المشاعر الإيجابية في تلك الأوقات الصعبة. وفي إطار هذه المبادرة، جرى إطلاق مبادرة التقدير حيث أرسل الموظفون ما يقرب من 1000 رسالة شكر لبعضهم البعض على عمل جيد قاموا به.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات