البنوك تقود الأسهم للمنطقة الخضراء بنهاية ماراثون النتائج

أنهت الأسهم تعاملاتها في الدائرة الخضراء، أمس، وسط عمليات شراء أجنبية ومؤسساتية، بالتزامن مع نهاية ماراثون إفصاحات الشركات المدرجة عن نتائجها الفصلية، معززة باستمرار حالة التفاؤل المسيطرة على المعنويات، منذ الإعلان عن لقاح محتمل ضد «كوفيد 19»، بفعالية كبيرة.

وقلصت المؤشرات، جانباً كبيراً من مكاسبها الصباحية، ليغلق سوق دبي مرتفعاً 0.27 %، إلى 2269.13 نقطة، مع ارتفاع أسهم البنوك والنقل، فيما صعد سوق أبوظبي 0.33 %، عند 4871.84 نقطة، بدعم البنوك والعقار والتأمين والصناعة والسلع والخدمات. واستقطبت الأسهم سيولة منخفضة نسبياً دون 500 مليون درهم، وجرى تداول 228.7 مليون سهم.

سوق دبي

وعزز صعود سوق دبي، ارتفاع قطاع البنوك 0.65 %، وزاد قطاع النقل 0.76 %، بعد صعود «العربية للطيران» 1.75 %، و«الخليج للملاحة» 2.53 %.

فيما استقر «أرامكس». وانخفض قطاع العقار 0.1 %، ونزل قطاع الاستثمار 0.2 %. وهيمن «إعمار العقارية» على النشاط بـ25.85 مليون درهم، تلاه «سلامة للتأمين» 17.24 مليوناً. وحقق «المدينة للتمويل»، أكبر ارتفاع بنسبة 14.85 %، فيما كان «دبي الوطنية للتأمين وإعادة التأمين»، الأكثر انخفاضاً بنسبة 5 %.

سوق أبوظبي

ودعم ارتفاع سوق أبوظبي نمو قطاع البنوك 0.37 %، وارتفع قطاع العقار 1.2 %. واستقر قطاع الاتصالات مع ثبات سهم «اتصالات».

ونزل قطاع الاستثمار 0.54 %، وهبط قطاع الطاقة 0.34 %. وتصدر «العالمية القابضة» النشاط بنحو 62.4 مليون درهم، تلاه «الدار» 62 مليون درهم، ثم «أبوظبي الأول» 60 مليون درهم، وحقق «أبوظبي الوطنية للتأمين» أكبر ارتفاع بنسبة 12.75 %، فيما كان «أكسا الهلال الأخضر للتأمين»، الأكثر انخفاضاً بنسبة 5 %.

إفصاحات

* أعلنت شعاع كابيتال عن تحقيقها أهداف التكامل الناجم عن الاندماج مع مجموعة أبوظبي المالية، عن تحقيقها 55% من المعدل السنوي خلال الربع الثالث 2020 مقابل 48% في الربع الثاني، إلى جانب تقليص أصول الشركة غير الأساسية بنسبة 39% منذ يوليو 2019 مع توقع حدوث مزيد من التقدم في الربع الرابع 2020.

* تحولت شركة «الخليج الاستثمارية» للربحية بعد تحقيق 618.08 ألف درهم أرباحاً بنهاية سبتمبر، مقابل 1.2 مليون درهم خسائر في الفترة نفسها من العام الماضي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات