"دبي المالي" يتعاون مع 14 شركة لإطلاق منصة تداول مشتقات الأسهم

أعلن سوق دبي المالي، اليوم عن تعاونه مع 14 شركة من شركات الوساطة ومزودي البيانات وخدمات التقنية إليه كشركاء لإطلاق منصته الجديدة لتداول العقود المستقبلية للأسهم المُزمع تدشينها يوم 18 أكتوبر الجاري.

وتسهم تلك الخطوة في فتح آفاق جديدة للمستثمرين وشركات الوساطة على حد سواء من خلال الاستفادة من تداول فئة أصول جديدة توفر فرصاً استثمارية واعدة، وتتيح للمستثمرين تنويع محافظهم الاستثمارية والتحوط، علاوة على الاستفادة من تسهيلات الرافعة المالية.

وقد حصلت 10 شركات وساطة هي: بي إتش مباشر للخدمات المالية، الضمان للأوراق المالية، المجموعة المالية هيرميس (الإمارات)، أرقام سيكيوريتيز، شعاع للأوراق المالية، جلوبال لتداول الأسهم والسندات، الدار للأسهم والسندات، الرمز كابيتال، سيكو للوساطة المالية، ومينا كورب للخدمات المالية على ترخيص السوق كعضو تداول مشتقات الأسهم.

وضم السوق أيضاً كل من إس كيه أدفايزري، المبتدئ لتقنية المعلومات، جلوبال ماركت أكسيس القابضة (DIFC)  وهواريزون سوفتواير كمزودي تقنية ومزودي بيانات للمنصة الجديدة، التي ستنطلق بتداول عقود مستقبلية لآجال مختلفة تتراوح بين شهر وشهرين وثلاثة شهور على الأسهم الفردية لمجموعة من الشركات النشطة المدرجة في السوق بما في ذلك: إعمار العقارية، بنك دبي الإسلامي، بنك الإمارات دبي الوطني، إعمار للتطوير، وإعمار مولز.

وتعتمد منصة سوق دبي المالي لتداول مشتقات الأسهم على إطار تنظيمي متطور وفق أفضل الممارسات العالمية يوفر بيئة عمل مثالية تتيح مشاركة نشطة من قِبل المستثمرين والوسطاء سواء فيما يخص تداول العقود المستقبلية أو تقديم خدمة صناعة السوق. وسيكون بمقدور المستثمرين تداول عقود الأسهم المستقبلية من خلال فتح حساب تداول لدى إحدى شركات الوساطة المعتمدة كعضو تداول العقود المستقبلية للأسهم في السوق.

وقال حسن السركال، الرئيس التنفيذي لسوق دبي المالي: "نرحب بانضمام هذه الكوكبة من شركات الوساطة ومزودي التقنية والبيانات كشركاء لسوق دبي المالي في إطلاق هذه المبادرة النوعية التي تأتي في إطار جهودنا الدؤوبة لتنويع المنتجات وفئات الأصول المتداولة في السوق. إننا نتطلع للتعاون مع شركاء الإطلاق، إضافة إلى شركات الوساطة  الأخرى التي أبدت اهتماماً بالحصول على عضوية سوق مشتقات الأسهم في المرحلة المقبلة، من أجل تلبية الطلب المتزايد من جانب المستثمرين على العقود المستقبلية وفئات الأصول الجديدة بما يمكنهم من تنويع استثماراتهم وإدارة المخاطر وتحقيق الأرباح من خلال الاستفادة من تسهيلات الرفع المالي."

وقد رحب عدد من كبار المسؤولين في شركات الوساطة وشركات التقنية المالية وتزويد البيانات بالمنصة الجديدة مشيرين إلى أهميتها في تنويع الفرص الاستثمارية وجذب المزيد من الاستثمارات.

وتستهدف المنصة تعزيز وتنويع قائمة المشتقات المتداولة من خلالها لاحقاً عبر إضافة العقود المستقبلية المرتبطة بالمؤشرات.

وتجدر الإشارة إلى أن المنصة الجديدة تستند إلى رصيد هائل من القدرات والخبرات التي تمتلكها المؤسسات التابعة لمجموعة سوق دبي المالي بما في ذلك سوق دبي المالي، شركة دبي للمقاصة، وبورصة ناسداك دبي، حيث يتم توظيف تلك الخبرات والإمكانيات على أفضل نحو لتحقيق الأهداف الاستراتيجية للسوق ومواكبة تطلعات المتعاملين.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات