"الإمارات دبي الوطني" يدرج سندات بـ 750 مليون دولار في ناسداك دبي

قرع هشام عبدالله القاسم، نائب رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لبنك الإمارات دبي الوطني، اليوم جرس افتتاح سوق ناسداك دبي احتفالاً بإدراج سندات بقيمة 750 مليون دولار أمريكي.

ستعزز عائدات هذا الإصدار أنشطة بنك الإمارات دبي الوطني كأحد أكبر المجموعات المصرفية في المنطقة، حيث يدعم البنك بالإضافة إلى عملائه، اقتصاد دولة الإمارات العربية المتحدة في مواجهة تحديات كوفيد - 19. وتم إصدار هذه السندات الدائمة مع اختيار السداد المبكر بعد فترة ست سنوات، بفائدة نسبتها 6.125٪.

وقد لقي هذا الإصدار اهتماماً كبيراً على الصعيدين الإقليمي والدولي، بنسبة 37٪ من أوروبا و 33٪ من منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا و 30٪ من آسيا. كما بلغ حجم الإقبال 2.3 مليار دولار أمريكي، مما مكّن بنك الإمارات دبي الوطني من تحديد نسبة الفائدة 6.125٪ مقارنة ب 6.5٪.

وفي هذا السياق صرح هشام عبد الله القاسم، نائب رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لبنك الإمارات دبي الوطني: "يمثل إصدار هذه السندات أول إضافة من الدرجة الأولى من قبل أحد بنوك الأسواق الناشئة منذ بداية أزمة كوفيد - 19، وستعزز العائدات نسب رأس مال البنك، كما ستدعم جهودنا في توفير الدعم للأفراد والمؤسسات عبر مجموعة واسعة من المبادرات. ويواصل بنك الإمارات دبي الوطني دعم إجراءات القيادة الإماراتية الحكيمة في تعزيز تنمية الاقتصاد الإماراتي ورفاهية مواطنيها وسكانها".

ويواصل بنك الإمارات دبي الوطني تطوير خدماته إقليمياً ودولياً في قطاعات تشمل الخدمات المصرفية للأفراد وإدارة الثروات، والخدمات المصرفية للشركات والمؤسسات، والأسواق العالمية، والخزينة، والخدمات المصرفية الإسلامية.

وصرّح سعادة عيسى كاظم، محافظ مركز دبي المالي العالمي ورئيس مجلس إدارة سوق دبي المالي: "يؤكد هذا الإدراج من قبل بنك الإمارات دبي الوطني على كفائة البنية التحتية لأسواق المال في دبي وقدرتها على التعاون بنجاح مع كبار المصدرين الإماراتيين الراغبين في زيادة رؤوس أموالهم لتمويل نموهم وتطورهم بكفاءة وتنافسية. كما يشجع هذا التعاون والتكامل الاستراتيجي على المزيد من الأنشطة الاقتصادية وتعزيز الثروات داخل الإمارات وخارجها".

يعد بنك الإمارات دبي الوطني أحد أكبر المؤسسات المالية المصدرة للسندات في البورصة وذلك من خلال ست إصدارات مدرجة بقيمة 4.1 مليار دولار.

وأضاف عبد الواحد الفهيم، رئيس مجلس إدارة ناسداك دبي: "تعزز ناسداك دبي، بصفتها البورصة المالية العالمية في المنطقة، دورها كمركز للأسواق المالية وذلك عن طريق جذب المصدرين والمستثمرين من القطاعين العام والخاص من مختلف أنحاء العالم. ونحن ملتزمون بدعم عمليات الإدراج وتعزيز البنية التحتية لما بعد الإدراج لتلبية متطلبات المصدرين والمستثمرين".

وتعد دبي أحد أكبر المراكز العالمية في الشرق الأوسط لإدراج الصكوك والسندات من حيث القيمة، والتي بلغت قيمتها الإجمالية 84.3 مليار دولار أمريكي.

كما صرّح شاين نيلسون، الرئيس التنفيذي لمجموعة بنك الإمارات دبي الوطني: "يؤكد الإقبال الكبير والإيجابي الذي حظي به إصدارنا الأخير من قبل المستثمرين المحليين والدوليين على ثقتهم في آداء واستراتيجية بنك الإمارات دبي الوطني في الوقت الذي نواصل فيه تطوير خدماتنا المصرفية لعملائنا من أفراد ومؤسسات. كما توفر ناسداك دبي لإصداراتنا حضوراً عالمياً مرموقاً في إطار تنظيمي متميز".

وأضاف حامد علي ، الرئيس التنفيذي لـناسداك دبي: "يسعدنا تعزيز علاقتنا العريقة بمجموعة بنك الإمارات دبي الوطني من خلال تقديم المزيد من الدّعم لنمو وتطوير  المجموعة في الوقت الذي تواصل فيه تقديم خدماتها ومبادراتها الهامة. إنّ هيكلتنا المتينة وخدماتنا رفيعة المستوي تخوّل ناسداك دبي لاستضافة المزيد من السندات من جهات إصدار إقليمية وعالمية".

طباعة Email
تعليقات

تعليقات