الأسهم تتباين في انتظار أرباح الشركات

تباينت إغلاقات الأسهم المحلية في ختام جلسة أمس مع استمرار غياب المحفزات وترقب المستثمرين لبدء ماراثون النتائج النصفية الذي سيبدأ مع بنك الإمارات دبي الوطني ومصرف الإمارات الإسلامي.

وارتفع سوق دبي 0.42% إلى 2061.43 نقطة مع ارتفاع أسهم البنوك والاتصالات، فيما انخفض سوق أبوظبي 0.44% عند 4255.78 نقطة متأثراً بهبوط أسهم البنوك والتأمين والصناعة والسلع.

وانخفضت السيولة دون 200 مليون درهم لتصل إلى 171.7 مليون درهم منها 127.7 مليوناً في دبي و44 مليوناً في أبوظبي، وجرى التداول على 185.4 مليون سهم، موزعة بواقع 160.4 مليوناً في دبي و25 مليوناً في أبوظبي، من خلال 3356 صفقة.

سوق دبي

وعزز صعود سوق دبي ارتفاع قطاع البنوك 1.25% مع صعود «الإمارات دبي الوطني» 2.92% و«دبي الإسلامي» 0.51%، بينما انخفض قطاع العقار 0.1% مع هبوط «إعمار العقارية» 0.75% و«إعمار مولز» 0.7% و«الاتحاد العقارية» 1.06% فيما ارتفع «أرابتك» 12.69% و«داماك» 2.06%.

وتراجع قطاع الاستثمار 1.2% بضغط هبوط «دبي للاستثمار» 0.86% و«سوق دبي المالي» 2.53% مع استقرار «شعاع كابيتال»، فيما تراجع قطاع النقل 0.1% مع نزول «الخليج للملاحة» 2.69% فيما استقر «العربية للطيران» و«أرامكس».

وهيمن «أرابتك» على النشاط بسيولة 27.5 مليون درهم، تلاه «سلامة للتأمين» 16.6 مليوناً، ثم «إعمار العقارية» 13.12 مليوناً، وحقق «أرابتك» أكبر ارتفاع 12.69% فيما كان «دبي التجاري» الأكثر انخفاضاً 5%. واتجه المستثمرون العرب والخليجيون والمواطنون نحو الشراء بصافي 10 ملايين درهم، فيما مال المستثمرون الأجانب نحو التسييل.

سوق أبوظبي

وضغط على سوق أبوظبي انخفاض قطاع البنوك 1.17% مع هبوط «أبوظبي الأول» 1.47% و«أبوظبي التجاري» 0.8% و«أبوظبي الإسلامي» 0.54%، بينما ارتفع قطاع العقار 0.55%.

ونما قطاع الاتصالات 0.24% مع صعود سهم «اتصالات» بالنسبة ذاتها، وارتفع قطاع الطاقة 0.69% بعد ارتفاع «أدنوك للتوزيع» 1.96%، وزاد قطاع الاستثمار 1.61%.

وتصدر «أبوظبي الأول» النشاط بنحو 10.3 ملايين درهم، تلاه «الدار» 5.8 ملايين، ثم «أبوظبي التجاري» 4.85 ملايين، وسجل «الواحة كابيتال» أكبر ارتفاع 8.72% فيما كان «أبوظبي لبناء السفن» الأكثر انخفاضاً 4.78%. وعمد المستثمرين العرب والمواطنون نحو الشراء بصافي مليوني درهم، فيما اتجه المستثمرون الأجانب والخليجيون نحو التسييل.

المؤسسات

اتجهت المؤسسات نحو التسييل بصافي 12.3 مليون درهم، منها 10.83 ملايين في دبي و1.44 مليون في أبوظبي، فيما اتجه المستثمرون الأفراد نحو الشراء بصافي 12.3 مليون درهم، موزعة بواقع 10.8 ملايين في دبي و1.44 مليون بأبوظبي.

- قال عمار الغول، المدير المالي لمجموعة «أغذية»، إن زيادة نسب تملك المستثمرين الأجانب في أسهم الشركة من 29% إلى 49% تتماشى مع الجهود الوطنية لتسهيل تدفق رؤوس الأموال الأجنبية إلى الدولة. وأضاف إن توسيع القاعدة الاستثمارية للشركة بضم مستثمرين أجانب سيكون ذا أثر إيجابي في حركة تداول الأسهم بسوق أبوظبي بشكل عام وسهم أغذية بشكل خاص.

وأوضح أن «أغذية» تمتلك 6 مصانع لإنتاج السلع الغذائية والمياه المعبأة منتشرة في منطقة الشرق الأوسط ودول مجلس التعاون الخليجي في 6 دول مختلفة تشمل أوروبا وآسيا والدول العربية، وتصدر منتجاتها لأكثر من 30 دولة.

إفصاحات

- يجتمع مجلس إدارة البنك التجاري الدولي في 26 يوليو للنظر في النتائج النصفية والموافقة على مقترح تثبيت الرئيس التنفيذي بالوكالة.

- ينظر مجلس إدارة «مصرف عجمان» في 28 يوليو اعتماد البيانات المالية للنصف الأول من العام.

- يناقش مجلس إدارة «دبي الإسلامي» في 22 يوليو البيانات المالية للأشهر الستة الأولى من العام.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات