"وطنية للتكافل" تكشف سبل معالجة خسائرها المتراكمة

كشفت شركة وطنية للتكافل "وطنية"، عن سبل معالجة خسائرها المتراكمة التي بلغت 52.4 مليون درهم في نهاية الربع الأول من العام الجاري بما يعادل 34.9% من رأس المال.

وقالت الشركة، في افصاح لسوق أبوظبي للأوراق المالية اليوم الاثنين، إن السبب في خسائرها هو تكبدها خسائر في سنوات عملها الأولي من 2011 حتي 2015، حيث شملت هذه الخسائر مرحلة إنشاء الشركة والاكتتاب في عدد قليل من الحسابات الضخمة والتي تحولت إلى خسائر.

وأكدت الشركة على أنها اتخذت العديد من الإجراءات التي ساعدتها على تحقيق الأرباح السابقة كل عام منذ 2016، حيث كانت الاكتتابات الرشيدة والانتقائية وتجزئة المنتجات وخدمات العملاء المتميزة ومراقبة التكاليف من العوامل الرئيسية لهذا الأداء المالي.

وأوضحت الشركة أنها تعتزم الاستفادة من النجاح الذي حققته على مدار الأعوام الأربعة الماضية من خلال تركيزها على الاكتتاب المربح وخدمة العملاء الجيدة ومراقبة التكاليف وإيرادات الاستثمار الثابتة.

وفى افصاح أخر، أعلنت الشركة تحقيقها ارباحاً صافية بنحو 2.27 مليون درهم في الربع الأول من العام الجاري، مقارنة بنحو 3.93 ملايين في الفترة نفسه امن العام الماضي.

وزاد إجمالي المساهمات المكتتبة 8.2% في الربع الأول مدفوعا بزيادة النمو في المساهمات بقيادة خطي إنتاج السيارات والطبي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات