يستهدف الشركات الناشئة من الهند وجنوب شرق آسيا:

"القابضة" أبوظبي تدشن صندوق مشاريع بقيمة 1.1 مليار درهم

أعلنت "القابضة ADQ"، إحدى أكبر الشركات القابضة على مستوى المنطقة والتي تمتلك محفظة متنوعة من الشركات الكبرى العاملة في القطاعات الرئيسية غير النفطية لاقتصاد إمارة أبوظبي، عن إطلاق صندوق مشاريع جديد باسم صندوق ألفا ويف إنكيوبيشن، بقيمة 1.1 مليار درهم إماراتي ويتخذ من سوق أبوظبي العالمي مقراً له.

وسوف يستهدف صندوق ألفا ويف إنكيوبيشن الاستثمار في الشركات التي لا تزال في مراحل التأسيس المبكرة في الهند وجنوب شرق آسيا حيث سيقدم لها الدعم لإقامة مقرات عالمية أو إقليمية في مدينة "مصدر" بإمارة أبوظبي.

ومن خلال التواجد في العاصمة الإماراتية، سوف يتسنى لهذه الشركات الاستفادة من مجموعة المميزات التي تحظى بها الإمارة، بما في ذلك البنية التحتية الرقمية الاستثنائية والأطر التنظيمية المتقدمة ومبادرات الأبحاث والتطوير المختلفة.

وسوف يقدم الصندوق للشركات العاملة تحت مظلته فرصة الدخول إلى أسواق دولة الإمارات العربية المتحدة ومنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا على نطاق أوسع.

ومن المقرر أن تتولى شركة "فالكون إيدج كابيتال، التي تتخذ من نيويورك مقراً لها، إدارة البرنامج.

وفي معرض تعليقه، قال محمد حسن السويدي، الرئيس التنفيذي لـ "القابضة": "انطلاقاً من مكانتنا كإحدى الشركات الوطنية الرائدة لحكومة أبوظبي، فنحن نحرص على توطيد ثقافة الأداء في محفظة الشركات التابعة لنا، والتي تضم عدداً من الشركات التجارية الاستراتيجية الأكثر أهمية على مستوى إمارة أبوظبي. وإننا نستهدف تعزيز القيمة وتحقيق تأثير طويل المدى في المجتمع، حيث نقوم في سبيل ذلك بدور ريادي من خلال الاستثمار في شركات جديدة تتبنى أحدث التقنيات المتميزة وتطوّر نماذج أعمال حديثة ومبتكرة."

وأضاف: "إن دعم منظومة للشركات الناشئة في إمارة أبوظبي من شأنه أن يستقطب المواهب المميزة من روّاد الأعمال، ويوفر الوظائف وفرص متنوعة لا سيما للكوادر العاملة في مجالات علوم البيانات والذكاء الاصطناعي وغيرها من الصناعات القائمة على المعرفة. سوف يساهم صندوق ألفا ويف إنكيوبيشن في تشجيع ثقافة ريادة الأعمال في إمارة أبوظبي وتحفيز مكانة الإمارة كمركز عالمي واعد للابتكار، تماشياً مع برنامج غداً 21 الذي يستهدف تطوير اقتصاد إمارة أبوظبي ونظامها المعرفي ومجتمعها."

من جانبه، قال مايانك سينغال، رئيس وحدة رأس المال الاستثماري والتكنولوجيا، في "القابضة" : "مع إطلاق صندوق ألفا ويف إنكيوبيشن، سوف تتاح لنا فرصة الاستثمار في الشركات الناشئة ذات الأداء البارز والتي ستحقق عائدات مالية مستدامة على المدى الطويل، مع القدرة في الوقت ذاته على جذب مؤسسي الشركات والكوادر الشابة للإقامة والعمل في إمارة أبوظبي. وسوف نسعى من خلال الصندوق إلى دعمهم بما يمكّنهم من التطور، وتهيئة السبيل لإيجاد مواهب جديدة متميزة في مجال التكنولوجيا"

وأضاف سينغال: "كما ستستفيد هذه الشركات الناشئة من القدرات المتاحة في الشركات التابعة للقابضة، والعاملة في قطاعات الرعاية الصحية والأغذية والزراعة والمرافق والتكنولوجيا المالية."   

وتجدر الإشارة إلى أن دولة الإمارات العربية المتحدة تتصدر قائمة الدول العربية ضمن مؤشر الابتكار العالمي للعام 2019. ويأتي ذلك في الوقت الذي ستستفيد فيه الشركات الناشئة من عددٍ من الميزات التنافسية في إمارة أبوظبي التي لا مثيل لها للتوسع والازدهار في أعمالها. وتشمل هذه الميزات إعفاءات ضريبية وبنية تحتية عالمية المستوى وتشريعات تضمن حماية حقوق الملكية الفكرية، وعوامل جذب أخرى كالسلامة والأمن التي تشجع الشركات الجديدة لإنشاء مقرات لها واستقدام كوادرها للإقامة والعمل بالإمارة.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات