أنباء عن هروب مسؤول مالي كبير في "إن إم سي"

تدخل مجموعة "إن إم سي" للرعاية الصحية المتعثرة، منعطفًا جديداً مع هروب مسؤول مالي كبير بها في قسم الشؤون المالية من الإمارات باستخدام رحلات العودة إلى الهند.

وغادر سوريش كريشنامورثي، والذي يشغل أكبر منصب إداري مالي في "إن إم سي"، وأفراد عائلته الستة أيضًا يوم 7 مايو الجاري في رحلة الإجلاء من أبوظبي إلى مدينة كوتشي الهندية، وفق ما ذكرته تقارير صحفية محلية.

حاولت "البيان" التواصل مع المتحدث باسم "إن إم سي"، لكنها لم تحصل على أي توضيح حول سبب مغادرة "كريشنامورثي" للبلاد في الوقت الحالي.

ووُضعت "إن إم سي" أكبر مزود لخدمات الرعاية الصحية من القطاع الخاص في الإمارات والتي أسسها رجل الأعمال الهندي ب.ر. شيتي الذي يواجه حالياً اتهامات جنائية، في منتصف سبعينيات القرن الماضي، قيد الوصاية الإدارية في الشهر الماضي في لندن.

وتقرر وقف تداول أسهم "إن إم سي" التي تعتزم إلغاء إدراجها في لندن، بعد انخفاض قيمتها أكثر من النصف منذ ديسمبر الماضي، عندما شككت شركة مادي ووترز الأمريكية للبيع على المكشوف في تقاريرها المالية.

وفي الأشهر الأخيرة، عدلت "إن إم سي" مركز ديونها إلى 6.6 مليار دولار، وهو ما يفوق كثيرا تقدير سابق عند 2.1 مليار دولار يرجع إلى يونيو من العام الماضي، مع بزوغ شكوك بشأن حجم حيازة "شيتي" وحيازات مساهمين آخرين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات