«البنوك» تُعيد الأسواق للدائرة الخضراء متجاهلةً التوترات العالمية

استعادت أسواق الأسهم المحلية، وتيرة الصعود في ختام جلسة أمس، وربح رأسمالها السوقي 2.6 مليار درهم، مدعومةً بمكاسب أسهم البنوك والاستثمار القيادية، متجاهلةً تذبذبات البورصات العالمية، وتراجع أسعار النفط، وتداعيات جائحة الفيروس التاجي «كورونا».

وارتفع سوق دبي 3.57 نقاط (0.19%) إلى 1922.61 نقطة، بدعم "البنوك" و"الاستثمار"، وصعد سوق أبوظبي 1% (40.07 نقطة)، عند 4061.62 نقطة، بدفع "البنوك" و"الاستثمار".

واستقطبت الأسهم سيولة 280.79 مليون درهم، منها 188.29 مليوناً لـ«دبي»، و92.5 مليوناً لـ«أبوظبي»، بتداول 209.57 ملايين سهم، بواقع 182.4 مليوناً في «دبي»، و27.16 مليوناً في «أبوظبي»، عبر 5360 صفقة.وقال وسطاء لـ«البيان الاقتصادي»، إن الأسواق عاودت إلى المنطقة الخضراء، بدعم رئيس من مكاسب "البنوك"، بعد نتائجها الجيدة في الربع الأول من العام الجاري.

سوق دبي

ودعم صعود سوق دبي، ارتفاع قطاع البنوك 1.36 %، لمكاسب «الإمارات دبي الوطني» 2.61%، و«دبي الإسلامي» 0.58%، وزيادة «الاستثمار» 0.79%، بدعم «دبي للاستثمار» 0.9%، و«دبي المالي» 0.7%، ونمو «النقل» بفعل «العربية للطيران» 0.97%، و«الخليج للملاحة» 1.090%.

فيما تراجع «العقار» 1.7%، لهبوط «إعمار العقارية» 1.6%، و«إعمار مولز» 2.54%، و«إعمار للتطوير» 1.93%، و«داماك» 1.39%، و«أرابتك» 0.45%، و«الاتحاد العقارية» 0.35%.

وتصدّر سهم «أمانات» النشاط بـ32.2 مليوناً، تلاه «الإمارات دبي الوطني» 31.6 مليوناً، ثم «إعمار العقارية» 22.85 مليوناً. وحقق «أمان» أكبر ارتفاع 6.4%، فيما كان «الخليجي التجاري»، الأكثر انخفاضاً بالحدّ الأقصى 5%.

سوق أبوظبي

وعزّز صعود سوق العاصمة، ارتفاع قطاع البنوك 2.23%، بدفع «أبوظبي الأول» 3.28%، وصعود «الاستثمار» 0.41%، بدعم «الواحة كابيتال» 2.38%، و«إشراق» 0.37%، و«العالمية القابضة» 0.15%. بينما انخفض «الاتصالات» 0.55%، وتراجع «الطاقة» 2.21%، وانخفض «العقار» 0.61%، لنزول «الدار» 0.59%، و«رأس الخيمة العقارية» 0.87%.

وتصدّر «أبوظبي الأول» التداولات بـ22.3 مليوناً، أعقبه «اتصالات» 18.9 مليوناً، ثم «تكافل» 10.5 ملايين. وحقق «وطنية» أكبر ارتفاع 8.89%، فيما كان «طاقة» الأكثر انخفاضاً.

إفصاحات

• يجتمع مجلس إدارة «العربية للطيران»، يوم 14 مايو الجاري، للاطلاع على سير الأعمال التجارية والوضع المالي للربع الأول من العام الجاري.

• وافقت الجمعية العمومية لمجموعة الشارقة، على مقترح مجلس الإدارة، بعدم توزيع أرباح عن 2019، وأعلنت تعيين محمد عبدالله الوزّان، رئيساً تنفيذياً، اعتباراً من يوم 6 الجاري.

• اشترت شركة «إشراق للاستثمار»، 87.11 ألف سهم من أسهمها، بسعر 0.267 درهم، ليتبقى 208.3 ملايين سهم من إجمالي البرنامج الحاصل على موافقة هيئة الأوراق المالية والسلع.

• انخفضت أرباح «أغذية» إلى 26.8 مليون درهم في الربع الأول من العام الجاري، فيما انتخبت الشركة، خليفة سلطان السويدي، رئيساً لمجلس إدارتها، إلى جانب 6 أعضاء جُدد لـ3 سنوات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات