«المالية» تطلق المنصة الرقمية الموحّدة في الشارقة

صورة

طلقت وزارة المالية المنصة الرقمية الموحدة لتسوية رسوم الخدمات المشتركة بين الحكومة الاتحادية والحكومات المحلية، التي تتمثل في إيجاد بديل أمثل للترابط بين أنظمة الحكومات الاتحادية والمحلية، وتقديم الخدمات الحكومية المشتركة دون إجراءات يدوية لإدارة التسويات المالية والعمليات المحاسبية، بما يوائم دِقّة البيانات وضمان سرعة وكفاءة وفعالية الأنظمة، لتحقيق استدامة التدفقات المالية للإيرادات الاتحادية والمحلية باستخدام أنظمة وتقنيات حديثة.

أهداف تطويرية

وقال يونس حاجي الخوري، وكيل وزارة المالية، إن إطلاق المنصة يأتي في إطار سعي الوزارة إلى تعزيز أطر التعاون والشراكة المثمرة مع مختلف الجهات الحكومية لتحقيق أهدافها الاستراتيجية والتشغيلية والمالية من خلال تطوير التقنيـات الماليـة وتكنولوجيـا الخدمـات الماليـة.

وأضاف: «تشكل المنصة حلقة وصل بين مختلف الجهات الحكومية المحلية والاتحادية، كما تم تطويرها في إطار يعتمد أفضل المعايير الأمنية العالمية؛ لضمان استدامة التدفقات المالية للإيرادات الاتحادية».

وثمّن وليد الصايغ، مدير عام دائرة المالية المركزية في الشارقة، المبادرة التي أطلقتها وزارة المالية، كونها تسهم بشكل فعّال في تعزيز منظومة العمل المشترك بين المؤسسات الاتحادية والمحلية على الصعيد المالي، وتنسجم مع متطلبات المرحلة الراهنة.

وقال: تتبع «مالية الشارقة» أحدث الأنظمة والتقنيات الرقمية في تقديم خدماتها، وفق أعلى معايير التطوّر التقني وأمن المعلومات، ومن هنا يأتي الربط مع وزارة المالية منسجماً مع البنية التحتية التقنية للدائرة، وانسجامه وتكامله مع الأنظمة المالية المعتمدة لدينا ذات الكفاءة والسرعة والدِقّة المطلوبة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات