انكشافات البنوك على «إن إم سي» تهبط بالأسواق

هبطت الأسهم المحلية في ختام جلسة أمس، مع تعرضها لضغوط بيع متفاوتة، استهدفت بالأساس أسهم البنوك، التي هبطت معظمها قرب الحدود القصوى، بعد إعلان انكشافها على «إن إم سي» للرعاية الصحية، إلى جانب استمرار المخاوف العالمية من تأثيرات فيروس «كورونا».

وهبط سوق دبي 2.36% إلى مستوى 1682 نقطة، وسط هبوط شبه جماعي للمؤشرات القطاعية، عدا النقل، فيما نزل سوق أبوظبي 2.18%، عند مستوى 3676.46 نقطة، مع تراجع أسهم البنوك والعقار والاستثمار والاتصالات والتأمين والصناعة.

ووصلت سيولة الأسهم الإجمالية إلى 322.4 مليون درهم، منها 227 مليون في دبي، و95.4 مليون في أبوظبي، وجري التداول على 343.15 مليون سهم، موزعة بواقع 291.15 مليون في دبي، و52 مليون في أبوظبي، من خلال 4585 صفقة.

وقال وسطاء في السوق لـ «البيان الاقتصادي»، إن ردة فعل الأسواق على انكشافات عدد محدود من الشركات والبنوك على «إن إم سي»، كان مبالغاً فيه، لا سيما أن الأخيرة أعلنت عن خطة لسداد ديونها وإعادة الهيكلة، مشيرين إلى أن الأسهم المحلية وصلت لمستويات لم تسجلها منذ سنوات عدة، ما يحفز على الشراء، وبناء مراكز مالية جديدة.

سوق دبي

وضغط على سوق دبي انخفاض «البنوك» أكثر من 4%، مع تراجع «دبي الإسلامي» 4.78%، و«الإمارات دبي الوطني» 4.93%، فيما نزل «العقار» 1.7%، مع انخفاض «إعمار العقارية» 1.37%، و«إعمار للتطوير» 4.56%، و«إعمار مولز» 3.5%، و«داماك» 0.21%، و«ديار» 1.86%، فيما ارتفع «أرابتك» 3.34%، و«الاتحاد العقارية» 3.31%.

ونزل «الاستثمار» 0.6%، على أثر هبوط «دبي المالي» 2.19%، و«شعاع كابيتال» 4.9%، فيما استقر «دبي للاستثمار». بينما ارتفع قطاع النقل 2.78%، بدعم صعود «العربية للطيران» 3.44%، و«أرامكس» 2.14%، و«الخليج للملاحة» 3.4%.

وتصدر «دبي الإسلامي» النشاط، مستقطباً 52.6 مليون درهم، تلاه «أمانات» 51.3 مليوناً، ثم «إعمار العقارية» 47 مليوناً. وحقق «أمان» أكبر ارتفاع 13.08%، فيما كان «دبي الوطنية للتأمين وإعادة التأمين» الأكثر انخفاضاً 4.94%.

واتجه العرب والمواطنين نحو الشراء في «دبي»، بصافي 19.5 مليون درهم، منها 5.2 ملايين للعرب، و14.3 مليوناً للمواطنين، فيما اتجه الخليجيون والأجانب نحو التسييل، باستثمار 19.5 مليوناً، بواقع 12.7 مليوناً للخليجيين، و6.7 ملايين للأجانب.

سوق أبوظبي

وتأثر سوق أبوظبي بانخفاض «البنوك» 3.1%، مع هبوط «أبوظبي الأول» 3.3%، و«أبوظبي التجاري» 3.83%، و«أبوظبي الإسلامي» 4.94%، ونزل «العقار» 4.5%، مع تراجع «الدار» 4.67%، و«رأس الخيمة العقارية» 2.51%. كما هبط «الاتصالات» 1.28%، نتيجة نزول سهم «اتصالات» بالنسبة ذاتها.

وتراجع «الاستثمار» 0.15%، مع انخفاض «إشراق» 0.49%، و«الواحة كابيتال» 0.63%، فيما استقر «العالمية القابضة». بينما ارتفع «الطاقة» 1.05%، مع صعود «طاقة» 5.18%، و«أدنوك للتوزيع» 0.71%، و«دانة غاز» 0.18%.

وتصدر «أبوظبي التجاري» النشاط، مستقطباً 29 مليون درهم، تلاه «أبوظبي الإسلامي» 16.6 مليوناً، ثم «الدار» 16 مليوناً. وحقق «أغذية» أكبر ارتفاع 13.81%، فيما كان «أبوظبي الإسلامي» الأكثر انخفاضاً 4.94%.

وعمد العرب والمواطنون نحو الشراء، باستثمار 19.6 مليون درهم، منها 1.6 مليون للعرب، و18 مليوناً للمواطنين، فيما اتجه الخليجيون والأجانب نحو التسييل، بصافي 19.6 مليوناً، بواقع 3.4 ملايين للخليجيين، و16.25 مليوناً للأجانب.

المؤسسات

تباين أداء المؤسسات، حيث اتجهت نحو الشراء بسوق دبي، وبصافي استثمار 22 مليون درهم، ونحو البيع بـ «أبوظبي»، بذات صافي الاستثمار، فيما اتجه الأفراد نحو الشراء بـ «أبوظبي»، ونحو البيع بدبي بنفس صافي الاستثمار.

إفصاحات

› يجتمع مجلس إدارة مجموعة الإمارات للاتصالات «اتصالات» في 9 أبريل الجاري للنظر في تقديم موعد توزيع أرباح الأسهم المؤقتة لعام 2020، والتي اعتادت الشركة توزيعها عن النصف الأول من السنة المالية وتحديد قيمتها، فيما أعلنت استقالة سركان أوكاندان من منصبه كرئيس تنفيذي للشؤون المالية من مطلع الشهر المقبل.

› تقرر تأجيل اجتماع الجمعية العمومية السنوية لشركة أم القيوين للاستثمارات العامة إلى 11 أبريل الجاري؛ لعدم توافر النصاب القانوني اللازم.

› أعلنت شركة أبوظبي لمواد البناء «بلدكو» تعيين فيناي بانداري في منصب المدير المالي للشركة.

› عينت شركة الخليج للصناعات الدوائية «جلفار» الدكتور عصام فاروق رئيساً تنفيذياً لديها.

› تعقد أسمنت رأس الخيمة اجتماع الجمعية العمومية في 20 أبريل إلكترونياً؛ للنظر في اقتراح مجلس الإدارة بشأن عدم توزيع أرباح سواء نقدية أو أسهم منحة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات