الأسهم المحلية ترتد بربح 7.6 مليارات

ارتدت الأسهم المحلية صعوداً في ختام جلسة، أمس، محققة أفضل أداء في منطقة الشرق الأوسط بعدما ربح رأسمالها السوقي نحو 7.6 مليارات درهم، لتعوض جانباً كبيراً من الخسائر التي لحقت بها، بسبب المخاوف من تأثير كورونا على الاقتصاد العالمي.

وارتفع سوق دبي 2.54 % أو ما يعادل 62.84 نقطة لينجح في الارتداد ويتجاوز حاجز 2500 نقطة، إلى 2536.66 نقطة بمكاسب 6.3 مليارات درهم، فيما صعد سوق أبوظبي بنحو 0.84 % إلى 4763.48 نقطة، وربحت الأسهم 1.27 مليار درهم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات