العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    من ودائع البنوك «20 مليوناً فما أكثر»

    كشفت إحصاءات أصدرها مصرف الإمارات المركزي عن أن ودائع «20 مليون درهم فما أكثر» تستحوذ على النسبة الأكبر بين الودائع المصرفية حسب الحجم، حيث بلغت 1.07 تريليون درهم بنهاية نوفمبر الماضي، تشكل نحو 60% من إجمالي الودائع المصرفية البالغ مقدارها 1.8 تريليون درهم.

    وحققت ودائع أكثر من 20 مليون درهم نمواً خلال الشهور الإحدى عشرة الأولى من عام 2019، حيث زادت من 1.05 تريليون درهم بنهاية ديسمبر 2018 إلى 1.07 تريليون درهم بنهاية نوفمبر الماضي بزيادة مقدارها 20.5 مليار درهم وبنسبة نمو 2%. وجاءت ودائع فئة من مليون إلى 5 ملايين درهم في الترتيب الثاني بحصة 12%، حيث بلغت 216.3 مليار درهم وزادت من 206.9 مليارات درهم إلى 216.3 مليار درهم بمقدار زيادة 9.4 مليارات درهم وبنسبة 4.5%.

    وجاءت ودائع من 5 ملايين إلى 20 مليون درهم في الترتيب الثالث بحصة 11.8% وارتفعت من 204.7 مليارات درهم بنهاية ديسمبر إلى 212 مليار درهم بنهاية نوفمبر، وجاءت ودائع من درهم إلى ربع مليون درهم رابعة بحصة 8% وارتفعت من 142 مليار درهم إلى 143.4 مليارا بزيادة 1.26 مليار درهم وبنسبة 0.9%.

    وحسب نوع الودائع، ارتفعت ودائع التوفير إلى 170.5 مليار درهم بنهاية نوفمبر بزيادة 18.5 مليار درهم وبنسبة 12.16% مقارنة معديسمبر 2018 حين بلغت 153 مليارا. وشكلت ودائع التوفير 11.6% من حصة الودائع حسب النوع (الفورية - تحت الطلب - التوفير) البالغ مقدارها 1.46 تريليون، وبلغت ودائع الطلب 559 مليار درهم تشكل نسبة حصة 38.1% بينما تصل قيمة الودائع الجارية 698 مليار درهم وتشكل حصة 47.6%.

    وعلى مستوى فئات العملات المستخدمة، فقد كان الجزء الأكبر منها بالدرهم، حيث بلغت 1.03 تريليون درهم تشكل نسبة 70.6% في حين بلغت قيمتها بالعملات الأجنبية الأخرى 431 مليار درهم تشكل نسبة 29.4%.

    طباعة Email