تراجعات طفيفة للأسهم بضغط مبيعات الأجانب

هبطت الأسهم المحلية في ختام جلسة أمس، إثر تعرضها لعمليات بيعية للأجانب، وسط تراجع ملحوظ في مستويات السيولة مع انخفاضها مجدداً دون حاجز 150 مليون درهم، مع ترقب المستثمرين لمزيد من النتائج الفصلية للشركات المدرجة.

وتراجع سوق دبي بنسبة 0.5% ليغلق عند 2766 نقطة، مع تراجع أسهم العقار والبنوك والسلع والنقل والاتصالات والخدمات، فيما انخفض سوق أبوظبي هامشياً بنسبة 0.07% عند مستوى 5089.73 نقطة، مع انخفاض أسهم الاتصالات والتأمين والسلع، وتماسك قطاع البنوك.

ووصلت سيولة الأسهم الإجمالية إلى 137.6 مليون درهم، منها 77.6 مليون درهم في دبي، و60 مليونا في أبوظبي، وجرى التداول على 100 مليون سهم، موزعة بواقع 84.16 مليون سهم في دبي، و12.8 مليونا في أبوظبي، من خلال 2181 صفقة. واستحوذ سهم «أبوظبي الأول» على نحو 58% من سيولة سوق أبوظبي بعدما استقطب نحو 35 مليون درهم بتداول 2.29 مليون سهم من خلال 232 عملية منفذة، فيما يترقب المستثمرون إعلان البنك عن نتائجه الفصلية خلال الأسابيع القادمة.

سوق دبي

وضغط على سوق دبي انخفاض قطاع العقار 0.12% مع تراجع «إعمار للتطوير» 1.71%، و«داماك» 1%، فيما ارتفع «أرابتك» 1.03%، و«إعمار مولز» 0.52%، مع استقرار «إعمار العقارية»، وهبط قطاع البنوك بنسبة 0.56% مع انخفاض «الإمارات دبي الوطني» 1.19%، فيما استقر «دبي الإسلامي».

وهبط قطاع النقل 1.9% بعد انخفاض «العربية للطيران» 2.92%، و«أرامكس» 1.25%. فيما ارتفع قطاع الاستثمار بنسبة 1% مع صعود «دبي للاستثمار» 1.56%، فيما استقر «سوق دبي المالي» وتراجع «شعاع كابيتال» 0.53%.

وهيمن «الإمارات دبي الوطني» على التداولات مستقطباً سيولة بقيمة 11 مليون درهم، ليغلق عند 12.5 درهما، تلاه سهم «دبي الإسلامي» بتداولات 10.8 ملايين درهم، ليستقر عند 5.28 دراهم، ثم «جي إف إتش» بسيولة 7.4 ملايين درهم، وارتفع 1.61% إلى 0.885 درهم. وحقق سهم «اكتتاب» أكبر ارتفاع في دبي بنسبة 3.72% إلى 0.195 درهم، فيما كان «دي إكس بي» الأكثر انخفاضاً بنسبة 4.23% إلى 0.204 درهم.

سوق أبوظبي

وفي سوق أبوظبي، تماسك قطاع البنوك، مع استقرار «أبوظبي الأول»، و«أبوظبي الإسلامي»، فيما تراجع «أبوظبي التجاري» 0.39%. وارتفع قطاع العقار 0.48% مع صعود «الدار» 0.45%، و«رأس الخيمة العقارية» 0.88%. وزاد قطاع الطاقة 0.24% مع ارتفاع سهم «دانة غاز» 0.11%، و«طاقة» 1.56%، مع استقرار «أدنوك للتوزيع»، فيما تراجع قطاع الاتصالات 0.36% مع انخفاض سهم «اتصالات» بالنسبة ذاتها.

وتصدر سهم «أبوظبي الأول» التداولات مستقطباً 35 مليون درهم، ليستقر عند 15.3 درهما، تلاه سهم «العالمية القابضة» بتداولات 5 ملايين درهم، ليستقر عند 5 دراهم، ثم سهم «الدار» بسيولة 4.87 ملايين درهم، ليقفل عند 2.21 درهم. وسجل «بلدكو» أكبر ارتفاع ولامس الحد الأعلى مع صعوده بنسبة 14.75% إلى 0.46 درهم، فيما كان «أبوظبي الوطنية للتأمين» الأكثر تراجعاً بنسبة 8.06% إلى 2.85 درهم.

الأجانب والمؤسسات

مال المستثمرون العرب والخليجيون والأجانب نحو التسييل، بصافي استثمار 8.46 ملايين درهم، منها 649 ألف درهم للعرب، و5 ملايين درهم للخليجيين، و2.7 مليون درهم للأجانب، فيما اتجه المستثمرون المواطنون نحو الشراء، بصافي استثمار 8.46 ملايين درهم.

واتجهت المؤسسات والمحافظ الاستثمارية نحو الشراء، بصافي استثمار 13.38 مليون درهم، منها 9.3 ملايين في دبي، و4 ملايين في أبوظبي، فيما اتجه المستثمرون الأفراد نحو التسييل، بصافي استثمار 13.38 مليون درهم، موزعة بواقع 9.3 ملايين بدبي، و4 ملايين في أبوظبي.

إفصاحات

أعلنت شركة شعاع كابيتال عن فتح باب الترشيح لعضوية مجلس إدارة الشركة اعتباراً من أمس، لانتخاب عضوين بالمجلس لفترة تنتهي في مارس 2021، خلال اجتماع الجمعية العمومية للشركة المقرر في 4 نوفمبر المقبل.

ناقش مجلس إدارة المصرف الخليجي التجاري المدرج ببورصتي دبي والبحرين، خلال اجتماعه يوم الخميس الماضي، أعمال المصرف الاعتيادية.

يعقد مجلس إدارة شركة «أبوظبي الوطنية للتأمين» اجتماعاً في 28 أكتوبر الجاري للاطلاع على البيانات المالية للربع الثالث من العام الجاري.

يعتمد مجلس إدارة «بنك الفجيرة الوطني»، من خلال التمرير، البيانات المالية الموحدة للبنك خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الجاري، وذلك في 23 أكتوبر الجاري.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات