السيولة إلى 2.5 مليار درهم في أسبوع

الأسواق المحلية تتماسك بدعم شراء أجنبي لأسهم العقار

تماسكت أسواق الأسهم المحلية في تداولات الأسبوع الماضي، بدعم رئيس من مشتريات أجنبية استهدفت الأسهم القيادية في قطاع العقار التي تتداول عند مستويات سعرية جاذبة ومغرية، فيما بقيت السيولة عند نفس مستوياتها السابقة بحدود 2.5 مليار درهم.

ووفق رصد «البيان الاقتصادي»، اتجه المستثمرون الأجانب والعرب والخليجيون، نحو الشراء، بصافي استثمار 209.5 ملايين درهم، منها 196.8 مليون درهم للأجانب، و10.6 ملايين درهم للعرب، ومليونا درهم للخليجيين، فيما مال المستثمرون المواطنون نحو البيع، بصافي استثمار 209.5 ملايين درهم.

وتراجع سوق دبي هامشياً بنسبة 0.09% عند مستوى 2888.4 نقطة، نتيجة تراجع المؤشرات القطاعية لأسهم البنوك والنقل والاستثمار في مقابل ارتفاع العقار، وانخفض سوق أبوظبي بنسبة 0.35% ليغلق عند 5096 نقطة، مع هبوط أسهم البنوك والاستثمار والتأمين والطاقة والصناعة.

ووصلت سيولة الأسبوع إلى 2.5 مليار درهم، منها 1.5 مليار في دبي، و980.8 مليوناً في أبوظبي، وجرى التداول على 1.3 مليار سهم، توزعت بواقع 983.3 مليون سهم في دبي، و329 مليون سهم في أبوظبي، عبر تنفيذ 20.5 ألف صفقة.

وتركزت مشتريات المستثمرين الأجانب خلال الأسبوع الماضي على أسهم «جي إف إتش»، و«الإمارات دبي الوطني»، و«الدار»، و«إعمار العقارية»، و«أبوظبي الأول»، بينما توجهت مبيعاتهم نحو أسهم «أبوظبي التجاري»، و«الواحة كابيتال»، و«أدنوك للتوزيع»، و«العربية للطيران».

سوق دبي

وجاء تراجع سوق دبي مع انخفاض قطاع البنوك 0.15%، بعد هبوط «الإمارات دبي الوطني» 2.9%، في مقابل ارتفاع «دبي الإسلامي» 2.86%، وتراجع قطاع الاستثمار 0.1% مع تراجع سهم «دبي للاستثمار» 1.5%، فيما ارتفع «شعاع كابيتال» 1.42%، واستقر «سوق دبي المالي»

دون تغيير

ونزل قطاع النقل 1.34% متأثراً بنزول سهم «أرامكس» 2.59%، و«الخليج للملاحة» 3.66%، فيما ارتفع «العربية للطيران» 0.83%، بينما ارتفع قطاع العقار 0.45% مع صعود «أرابتك» 6.21%، و«ديار» 1.88%، و«إعمار مولز» 2.11%، و«إعمار للتطوير» 0.24%، في ظل استقرار «إعمار العقارية».

وهيمن «شعاع كابيتال» على التداولات مستقطباً سيولة بقيمة 397.4 مليون درهم، ليغلق عند 0.99 درهم، ثم «الإمارات دبي الوطني» بتداولات 263.64 مليون درهم، ليقفل عند 13.4 درهماً، تلاه سهم «دبي الإسلامي» بسيولة 275.5 مليون درهم، ليصل عند 5.4 دراهم.

سوق أبوظبي

وفي سوق أبوظبي، انخفض قطاع البنوك 0.16% مع هبوط «أبوظبي التجاري» 3.6%، و«أبوظبي الإسلامي» 1.75%، في مقابل ارتفاع «أبوظبي الأول» 0.67%. ونزل قطاع الاستثمار 1.13% بعد نزول «الواحة كابيتال» 1.89%.

وهبط قطاع الاتصالات 2.38%، مع تراجع سهم «اتصالات» بالنسبة ذاتها، ونزل قطاع الطاقة 1.62% بفعل تراجع «دانة غاز» 1.73%، و«طاقة» 0.54%، و«أدنوك للتوزيع» 1.85%، فيما ارتفع قطاع العقار أكثر من 3% مدعوماً بمكاسب سهم «الدار» بنسبة 3.23%، و«رأس الخيمة العقارية» 0.44%.

وتصدر «أبوظبي الأول» التداولات مستقطباً سيولة بقيمة 185.76 مليون درهم، ليغلق عند 15.1 درهماً، تلاه سهم «أبوظبي التجاري» بتداولات 125.4 مليون درهم، ليقفل عند 8.3 دراهم، ثم «اتصالات» بسيولة 96.8 مليون درهم، ليصل عند 16.38 درهم.

وحقق سهم «العالمية القابضة» أكبر ارتفاع خلال الأسبوع بنسبة 26.67% إلى 4.37 دراهم، ثم «أسمنت رأس الخيمة»، 12.7% إلى 0.71 درهم، يليه «ميثاق للتأمين التكافلي»، بنسبة 8.82% إلى 0.74 درهم.

مؤسسات

تباين أداء المؤسسات والمحافظ الاستثمارية، حيث مالوا نحو الشراء في سوق دبي، بصافي 49.13 مليون درهم، فيما اتجهوا نحو البيع في أبوظبي بصافي 7.9 ملايين درهم، بينما اتجه الأفراد نحو الشراء بأبوظبي بصافي 7.9 ملايين درهم ونحو البيع في دبي، بصافي 49.13 مليون درهم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات