سوق دبي يحقق أكبر مكاسب يومية منذ يناير 2016

رسالة الموسم الجديد تمنح الأسهم 19 مليار درهم

انتعشت الأسهم المحلية وربح رأسمالها السوقي ما يربو على 19 مليار درهم في ختام جلسة أمس، معززة بمجموعة من المحفزات الإيجابية بعد الكشف عن تشكيل لجنة عليا للتخطيط العقاري في دبي تنفيذاً لرسالة الموسم الجديد التي أعلنها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله.

كما تلقت الأسهم دعماً إضافياً بإعلان بنك الإمارات دبي الوطني عن تفعيل زيادة نسب تملك الأجانب وزيادتها إلى 40% مستقبلاً، ما دفع سوق دبي للصعود بأكبر وتيرة يومية في أكثر من ثلاث سنوات ونصف.

وصعد سوق دبي بنسبة 4.77 % أو ما يعادل 131.47 نقطة، وهي أكبر مكاسب في يوم واحد منذ 31 يناير 2016، ليغلق عند 2889.8 نقطة بالغاً أعلى مستوياته في شهر ومواصلاً صعوده للجلسة الخامسة على التوالي مع ارتفاع أسهم العقار والبنوك والاستثمار، فيما صعد سوق أبوظبي بنسبة 0.68% إلى مستوى 5156 نقطة مدعوماً بمكاسب أسهم البنوك والعقار والاستثمار والاتصالات والطاقة.

ووفق حسابات «البيان الاقتصادي»، ربح رأس المال السوقي للأسهم نحو 19.2 مليار درهم موزعة بواقع 13.97 مليار درهم في دبي و5.2 مليارات في أبوظبي، لتصل رسملة السوقين مع نهاية جلسة أمس إلى 905.2 مليارات درهم.

ووصلت السيولة الإجمالية للأسهم نحو 866.5 مليون درهم، منها 634.3 مليوناً في دبي، و232.2 مليوناً في أبوظبي، وجرى التداول على 273.4 مليون سهم، موزعة بواقع 212 مليوناً في دبي، و61.4 مليوناً في أبوظبي، من خلال 6308 صفقات.

محفزات

وقال محللون وخبراء ماليون لـــــ «البيان الاقتصادي» إن الأسواق المحلية نجحت في تحقيق أداء فاق التوقعات مدعومة بمجموعة من المحفزات الإيجابية في مقدمتها إعلان صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، تشكيل لجنة عليا للتخطيط العقاري في دبي، بهدف تحقيق توازن في القطاع.

وأوضح طارق قاقيش، مدير إدارة الأصول في شركة «مينا كورب»، إن الأسواق استمدت الدعم أمس من إعلان القيادة الرشيدة عن خطط واضحة لضبط إيقاع المشاريع العقارية وهي تعد بمثابة خطة مستقبلية طويلة الآجل بالنسبة للهيكل العمراني في الدولة.

وأضاف أن إعلان بنك الإمارات دبي الوطني عزمه زيادة نسب تملك الأجانب كان من بين المحفزات الإيجابية أمس مع التوقعات بتدفقات أكبر للاستثمارات الأجنبية خاصة المؤسسات طويلة الأجل التي تستهدف الأسهم المحلية، موضحاً أن هذه الخطوة تشجع شركات وبنوك أخرى على زيادة نسب التملك وهو ما يعزز من وضع الأسهم المحلية على المؤشرات العالمية.

وقال المحلل المالي وضاح الطه، عضو المجلس الاستشاري الوطني بمعهد تشارترد للأوراق المالية والاستثمار في الإمارات، إن الأسواق حققت أداء جيداً أمس خصوصاً في سوق دبي الذي سجل مكاسب قوية بدعم الصعود المستحق لسهم الإمارات دبي الوطني مع زيادة الإقبال عليه بعد الإعلان عن تفعيل قرار تملك الأجانب.

وأضاف أن القرارات المتعلقة بالقطاع العقاري في سوق دبي كان لها دور أيضاً في تنشيط أداء أسهم العقارات، متوقعاً حدوث بعض عمليات جني الأرباح في الجلسات القادمة.

سوق دبي

ودعم صعود سوق دبي ارتفاع قطاع العقارات بنسبة 2.17% مع ارتفاع «إعمار العقارية» 3.4%، و«إعمار للتطوير» 0.72%، و«داماك» 0.94%، و«الاتحاد العقارية» 0.6%.

فيما صعد قطاع البنوك بنسبة 8.15% مع ارتفاع سهم «الإمارات دبي الوطني» بالحد الأعلى بنسبة 14.85% إلى 13.15 درهم مسجلاً أعلى مستوياته في 12 عاماً، عقب الإعلان عن تفعيل قرار زيادة تملك الأجانب إلى 20%، وعزمه زيادتها مستقبلاً إلى 40%، فيما زاد «دبي الإسلامي» 3.12%.

وصعد قطاع الاستثمار بنسبة 2.85% مع ارتفاع «دبي للاستثمار» 2.27%، و«سوق دبي المالي» 4.75%، و«شعاع كابيتال» 3%، كما زاد قطاع النقل 0.73% على أثر صعود «أرامكس» 0.96%، و«الخليج للملاحة» 3.63%. وتصدر سهم «الإمارات دبي الوطني» التداولات مستقطباً سيولة بنحو 324.3 مليون درهم.

سوق أبوظبي

وعزز صعود سوق أبوظبي ارتفع قطاع البنوك بنسبة 0.42% مع ارتفاع «أبوظبي التجاري» 4.3%، و«أبوظبي الإسلامي» 2%، فيما تراجع «أبوظبي الأول» 0.27%، وزاد قطاع الاتصالات بنسبة 1.9%، مع ارتفاع سهم «اتصالات» بالنسبة ذاتها.

وارتفع قطاع العقار بنسبة 0.48% بعد صعود «الدار» 0.45%، و«رأس الخيمة العقارية» 0.92%، وزاد قطاع الاستثمار 0.93% بدعم مكاسب «إشراق» 1%، و«الواحة كابيتال» 0.98%، واستقر قطاع الطاقة مع ارتفاع «طاقة» 0.82%، و«أدنوك للتوزيع» 1.14%، فيما تراجع «دانة غاز» 0.82%.

واستحوذ «أبوظبي التجاري» على نصيب الأسد من التداولات بعدما استقطب نحو 56 مليون درهم، ليغلق عند 8.97 دراهم.الأجانب والمؤسسات

ومال المستثمرون العرب والخليجيون والأجانب نحو الشراء، بصافي استثمار 349 مليون درهم، موزعة بنحو 260 مليونا للأجانب، و75.94 مليوناً للخليجيين، و13.29 مليوناً للعرب، فيما اتجه المستثمرون المواطنون نحو التسييل، بصافي استثمار 350 مليونا.

وتباين أداء المحافظ الاستثمارية حيث اتجهت نحو الشراء في سوق دبي بصافي استثمار 152 مليون درهم، بينما اتجهت نحو البيع بأبوظبي، بصافي استثمار 7.5 ملايين، فيما اتجه المستثمرون الأفراد نحو التسييل في دبي، بصافي استثمار 152 مليوناً، فيما اتجهوا نحو الشراء بأبوظبي بصافي استثمار 7.5 ملايين.

%1.53

ارتفع مؤشر «فوتسي ناسداك دبي 20» بنسبة 1.53% أو ما يعادل 49.45 قطة ليغلق عند 3277.28 نقطة بعد التداول على 417.7 ألف سهم بقيمة 3.88 ملايين دولار من خلال 209 عملية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات