«الأوراق المالية» تكشف عن كيانات وهمية للنصب على المستثمرين

كشفت هيئة الأوراق المالية والسلع، أن شهادات تسجيل وترخيص مروجي ومندوبي بعض الشركات التي تعرض فرصاً استثماريةً وتدّعي بأنها مرخصة وتحمل شعار الهيئة، مزيفة، وأن أسماء الشركات المذكورة فيها غير مسجلة أو مرخصة من الهيئة، وأن العروض الاستثمارية التي يتم تسويقها والترويج لها من قبل مندوبي هذه الشركات عبارة عن «عروض وهمية» تستهدف المستثمرين وخاصةً الأفراد.وأكدت أنه تم رصد قيام بعض الشركات بالتسويق عبر موقعها الإلكتروني على أنها مرخصة من الهيئة ومن الجهات الرقابية الأخرى داخل دولة الإمارات، ولكن تبين بعد البحث أنها شركات غير مرخصة.

وكانت الهيئة تلقت عدة استفسارات من الجمهور حول مدى صحة هذه الشهادات، وبعد المعاينة والمتابعة تبين أنها مزيفة، وأن هذه الكيانات وهمية وتعمل بالمخالفة للقانون، وتقوم بعمليات نصب واحتيال مالي، وتتواصل مع الأفراد من خلال عدة وسائل أبرزها الاتصال الهاتفي أو الرسائل النصية الهاتفية أو البريد الإلكتروني أو من خلال وسائل التواصل الاجتماعي أو حتى من خلال اللقاء التعريفي ومقابلة مندوبي هذه الشركات أو الكيانات.

وحذرت الهيئة من التعامل مع مثل هذه الشركات ومندوبيها أو التوقيع على أي استمارات أو عقود صادرة منها أو تحويل أي أموال لصالحها، كما تحث المستثمرين والجمهور بضرورة التحقق من ترخيص الشركات التي تعرض الفرص الاستثمارية وتدّعي حصولها على التراخيص القانونية، وذلك من خلال الاطلاع على قائمة الشركات المسجلة والمرخصة في الموقع الإلكتروني للهيئة، أو الجهات الرقابية المماثلة مثل مصرف الإمارات المركزي، هيئة التأمين، سلطة دبي للخدمات المالية، سلطة تنظيم الخدمات المالية في سوق أبوظبي العالمي، أو من خلال التواصل المباشرة مع الهيئة والجهات الرقابية المماثلة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات