نمو قوي لإصدار السندات بالمنطقة

توقعت مؤسسة ستاندرد أند بورز «إس أند بي» العالمية للتصنيف الائتماني، أن يشهد حجم إصدار الصكوك والسندات في منطقة دول مجلس التعاون الخليجي نمواً قوياً خلال العام الجاري، على الرغم من الانخفاض النسبي الذي شهده في مطلع العام.

وأصدرت «إس أند بي»، أمس، تقريراً خاصاً عن إصدارات أسواق رأس المال بالمنطقة في 2019، وأفادت فيه بأن حجم هذه الإصدارات شهد بعض التباطؤ خلال الربع الأولى من العام، ويُعزَى ذلك بصفة رئيسية إلى التقلبات التي تسود أسواق رأس المال العالمية.

وأفاد بأن إجمالي حجم إصدارات الصكوك والسندات خلال الربع الأول من 2019 بلغ حوالي 1.1 مليار دولار، حيث تولد بصفة رئيسية عن عمليتي إصدار.و

رجح التقرير أن يشهد هذا الوضع تغيراً هائلاً خلال الأيام والأشهر المقبلة، من شأنه أن يقفز بحجم هذه الإصدارات بالمنطقة ويمنحها نمواً قوياً. وأكد التقرير أيضاً، أن النظرة المستقبلية للشركات والمؤسسات في دول مجلس التعاون الخليجي بصفة عامة مستقرة على نطاق واسع، خاصة أنها تحظى بدعم قوي متمثل في تصنيفات سيادية مستقرة، أسعار فائدة مناسبة.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات