سوق أبوظبي العالمي يدعو للمشاركة في البيئة الرقمية العالمية

سوق أبوظبي العالمي يستضيف مؤتمر «تيك سبرينت» | أرشيفية

دعا سوق أبوظبي العالمي، المركز المالي الدولي في أبوظبي، شركات التكنولوجيا المالية والابتكار المستعدة لاختبار حلولها وخدماتها المالية المبتكرة ونماذج أعمالها للمشاركة في البيئة الرقمية العالمية.

وذلك عبر التقدم بطلب من خلال سوق أبوظبي العالمي. تضم البيئة الرقمية 29 من أعضاء الشبكة العالمية للابتكار إلى جانب سوق أبوظبي العالمي، حيث يأتي إطلاق المرحلة التجريبية من البيئة لاختبار التجارب والأفكار المبتكرة في بيئة أعمال عابرة للحدود.

تهدف هذه المبادرة إلى تطوير إطار عمل مبتكر للشركات تمكنها من التفاعل مع الجهات التنظيمية عبر الولايات القضائية المختلفة وكسب المعرفة والخبرة حول العمل في بيئة أعمال حقيقية.

سيتوجب على شركات التكنولوجيا المالية الراغبة في المشاركة في المرحلة التجريبية إتمام متطلبات الولايات القضائية التي يودون اختبار شركاتهم فيها. على سبيل المثال، فإن الشركات الراغبة في اختبار مشروعها في سوق أبوظبي العالمي أو الولايات المتحدة أو هونج كونغ أو أستراليا إتمام المعايير الموضوعة من قبل كل جهة على حدة.

وسوق أبوظبي العالمي، مركز مالي دولي وهيئة تنظيمية للشركات التكنولوجيا المالية تقدم بيئة أعمال تدعم الاختبارات وجهود التعاون العابرة للحدود

وصمم سوق أبوظبي العالمي أول نظام متكامل للتكنولوجيا المالية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. ففي إطار جهوده لتطوير واستخدام التكنولوجيا المالية، أطلق السوق أول بيئة رقمية، تعرف بـ«المختبر التنظيمي» في أكتوبر 2016 والتي تضم حتى الآن 24 شركة عالمية في مجال التكنولوجيا المالية ويعد المختبر ثاني أنشط بيئة رقمية بعد البيئة الرقمية التابعة لهيئة الرقابية البريطانية.

وأكسبت مبادرات تنظيم قطاع التكنولوجيا المالية والمختبر التنظيمي في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا السوق المزيد من الخبرة والمعرفة حول متطلبات واحتياجات المؤسسات المالية.

ومن منطلق دوره كمركز لابتكار والخدمات المالية، يسعى السوق باستمرار لتطوير ودعم التكنولوجيا المالية محلياً وعالمياً، حيث أرسى السوق جسر التواصل مع الهيئات التنظيمية والحكومات والجمعيات المتخصصة في 18 ولاية قضائية مختلفة. ويعد سوق أبوظبي العالمي من الأعضاء الـ11 المؤسسين للشبكة العالمية للابتكار بقيادة هيئة الرقابة البريطانية.

ومن المقرر أن يستضيف سوق أبوظبي العالمي مؤتمر «تيك سبرينت» العالمي في أبوظبي على مدى أسبوعين بهدف التعريف بتقنيات تبادل المعلومات الجديدة عبر الولايات القضائية، ويأتي هذه الحدث بعد نسخة عام 2018 التي أقامتها هيئة الرقابة البريطانية والتي ركزت على مواضيع غسيل الأموال والجرائم المالية.

وسيقام المؤتمر هذا العام في أبوظبي بالتعاون مع هيئة الرقابة البريطانية ومركز تقارير وتحليلات المعاملات الأسترالية وسلطة النقد في سنغافورة وبالتشاور مع وكالة تطبيق القانون الأوروبية «يوروبول».

ونظراً لإدراك السوق أهمية واجهات برمجة التطبيقات، ستوفر البيئة الرقمية للسوق إمكانية مشاركة وتبادل المعلومات والحلول والأفكار والتواصل مع البيئات الرقمية الأخرى حول العالم، بما يخدم جهود تسريع التحول الرقمي.

وأعلن السوق عن شراكته مع شبكة أسيان للابتكار المالي التي أطلقت منصة «البيئة الرقمية» الجديدة لمنطقة جنوب وشرق آسيا لدعم الشمولية المالية واختبار التواصل بين البيئة لرقمية للسوق ومنصة البيئة الرقمية الخاصة بشبكة أسيان.

حيث يتضمن سير العمل في هذه الشراكة تمويل مصرف من الشرق الأوسط لصفقة تجارية بين مشترٍ في المنطقة وبائعٍ في منطقة جنوب وشرق آسيا، وسيقوم المصرف بالتعاون مع البائع باستخدام حلول التكنولوجيا المالية المتوافرة على منصة البيئة الرقمية لاسترداد المستندات والتحقق منها عبر منصة التجارة الوطنية في سنغافورة (NTPS) ليقوم بعد ذلك بصرف التمويل عبر نظام الدفع في سنغافورة.

بيئة رقمية

يعد سوق أبوظبي شريكاً فعالاً في إطلاق مبادرات القطاع المالي العابرة للحدود، حيث يعمل السوق على تطوير بيئة رقمية لاختبار الشركات في مجال التكنولوجيا المالية حسب قطاع عمل الشركة المشاركة مع مشاركة مباشرة للجهة التنظيمية.

وشارك السوق في مشروع الشبكة العالمية للتواصل التجاري الذي تقوده كل من سلطة النقد في هونغ كونغ وسلطة النقد في سنغافورة لبناء منصة تمويل تجارية قائمة على تقنية البلوك تشين تدعم المعاملات التجارية العابرة للحدود.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات