بحث تعزيز التعاون المصرفي بين الإمارات والمملكة المتحدة

عبد العزيز الغرير خلال استقبال بيتر إستلين | من المصدر

استقبل عبد العزيز الغرير، رئيس اتحاد مصارف الإمارات، أمس، اللورد بيتر إستلين، عمدة الحي المالي لمدينة لندن وعضو المجلس المحلي.

وذلك بحضور وفدٍ ضمّ عدداً من كبار مسؤولي الحي المالي لمدينة لندن. وبحث الاجتماع التحديات والقضايا الرئيسية التي تواجه قطاع الخدمات المالية والمصرفية، وسبل معالجتها، من خلال تعزيز التعاون المشترك بين الإمارات والمملكة المتحدة.

وقال الغرير: يسعدنا أن نستهل العام الجديد باستضافة اللورد بيتر إستلين والوفد المرافق له، في اجتماع يجسد بداية لفصل جديد من جهود تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين، إذ تعد المملكة المتحدة من أبرز المراكز المالية العالمية، ومن الطبيعي أن تكون شريكاً للإمارات في مجالات تبادل المعرفة والخبرات واستكشاف سبل التعاون، لمواجهة التحديات الناشئة في هذا القطاع المهم.

حيث سيتيح التعاون الوثيق مع رواد القطاع المصرفي العالمي تعزيز مكانة اتحاد مصارف الإمارات الرائدة، لدعم تطوير القطاع المصرفي الإماراتي المتنامي، وتوفير منصة تتيح لكافة الأطراف المعنية مواكبة أحدث التطورات في هذا المجال.

كما جرت مناقشة آخر مستجدات المفاوضات المتواصلة لوضع ترتيبات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، والتبعات المحتملة على المشهد الاستثماري فيها.

هذا واحتل قطاع التمويل الإسلامي في دولة الإمارات حيزاً كبيراً من النقاشات، التي تناولت الآليات التي يمكن من خلالها للمملكة المتحدة المساهمة في دعم نمو هذا القطاع بفضل خبرتها الكبيرة كمركز رائد للخدمات المصرفية الإسلامية خارج منطقة الشرق الأوسط وآسيا.

حضر الاجتماع عددٌ من كبار المسؤولين في الحي المالي لمدينة لندن، من بينهم سيمون بيني المفوض البريطاني التجاري لجلالة الملكة للشرق الأوسط، وأندرو جاكسون القنصل العام البريطاني في دبي، ووقاص صمد الرئيس التنفيذي لقسم المؤشرات الاسترشادية فوتسي راسل- مجموعة سوق لندن للأوراق المالية، وليام إليوت، مكتب التنمية الاقتصادية.

ومهدي طاهر نائب القنصل العام البريطاني في دبي، وجيريمي براون سفير الأعمال الدولي بشركة أبردين ستاندرد إنفستمنتس، بالإضافة إلى جمال صالح المدير العام لاتحاد مصارف الإمارات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات